لوحة مفاتيح عربية تسجيلات الرقية الشرعية مكتبة الرقية الشرعية فتاوى الرقية الشرعية إسترجاع كلمة المرور

تنبيه : الموقع مفتوح حالياً للقراءة فقط لأسباب فنية لفترة مؤقتة

يمنع على الجميع وبدون استثناء تشخيص الحالات المرضية أو كتابة برامج علاجية أو وصفات طبية تحتوي على أعشاب وزيوت وعقاقير

۞ ۞ ۞ شروط الانتساب لمنتدى الخير ۞ ۞ ۞

للاستفسارات عن الرقية الشرعية على الواتس و نعتذر عن تأخر الرد إن تأخر

+971553312279

۞ ۞ ۞ الأسئلة التشخيصية ۞ ۞ ۞


العودة   منتدى الخير للرقية الشرعية > منتدى الخير للطب النبوي والحجامة والإرشاد النفسي وتفسير الرؤى والأحلام > قسم الإرشاد النفسي والتوجيه الإجتماعي
نور المنتدى بالعضو الجديد

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-12-2014, 13:18   #1
معلومات العضو
salah141
حفظه الله
إحصائيات العضو






1

salah141 غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
salah141 يستحق التمييز

 

كاتب الموضوع الأصلي استشارة دينية ونفسية

السلام عليكم

انا شاب عمري 24 سنة كنت مسافرا في الخارج وعدت للوطن وانا عمري 20 سنة ويا ليتني ما عدت ..!

تعرفت علي زوجة خالي "26 سنة" وبدأت حياتي تتدمر .. منذ ان تعرفت علي بدأت تعاملني معاملة خاصة تختلف عن كل شباب العيلة وانا كنت غبيا لم افهم انها ممكن ان تحبني وهي زوجة خالي .!

وكانت دائما تشكي لي حالها واستمع لها واقدم لها نصيحتي الشخصية واحيانا تتصل بي لتشكي لي من خالي ... فأحاول ان اهدي الاوضاع واستمر الوضع هكذا ..!

الى ان اتى اليوم الذي كنت فيه في دار جدي واعترفت لي بحبها لي وانا مجنونة بي وتختنق انها تزوجت خالي ولم تتزوجني ... انا لم اعرف ماذا افعل رغم اني كنت حاسس بدرجة كبيرة انها كذلك قبل ان تخبرني

المصيبة الكبيرة اني من الشباب المتدين والمحافظ على الصلوات الخمس ولا ادخن ولا اكلم البنات ... لا اعلم من اين جاء لي هذا الابتلاء

المهم مرت الايام ولم ارد ان افضحها .. لكني اندم اني لم اخبر خالي من وقتها .. لانه بعد سنة اختلت بي واوقعتني في الحرام (لم ازني) لكني قمت بالحرام والمعاذ بالله .. واستمر الوضع هكذا شهور لكن بدون زنا .. رغم الحاحها الدائم على ذلك لكني كنت اخشى الله واتذكره .!

بعد فترة رجعت الى عقلي وادمنت صلاة الفجر في المسجد وتبت الى الله وبكيت له اني لن اعود للمعصية ولكنها اسقطتني مرة اخرى .... يا اخوة هي فتاة جميلة جدا وتحاول اغرائي بكل الطرق ....

انا اصبحت لا ازور منزل جدي الا كل شهر او شهرين مرة رغم اني كنت ازوره كل اسبوع .. كل هذا حتى لا اراها ولا تقوم بحركاتها ... قد يستائل البعض كيف تختلي بك ... الجواب اني منزل جدي بعيد جدا واضطر اذا زرته ان انام عندهم وتأتيني بالليل .... واذا لم اقم بزيارتهم انا تأتي هي تزورنا وكأنها اشتاقت لامي ولاخواتي ولكن سبب زيارتها هو انا ..!

الي مدمرني اني اضعف عندما تغريني وانسى عذاب الله عز وجل ولكن بعد ذلك اتذكر واذم نفسي اشد الذم واكره نفسي واحيانا افكر باخبار خالي عني وعنها حتى يقتلني وارتاح من هذا العذاب

انا تبت لله تعالى مرتين توبتين صحيحات ولكن عدت للخطأ فيهما ... وهذا جعلني افكر بعض الاحيان ان الله لن يقبل مني توبات اخرى

ارجوكم اريد حلا .. انا حتى الان ملتزم بالصلوات واحب الله جدا واخشاه ولا اعلم ماذا افعل هل اخبر خالي وافضحها وافضح نفسي ... لا اعلم ... انقطع في السبل كلها ..... اتيت لاستشارة .. انصوحني جزاكم الله خيرا

 

 
لديك القران الكريم
قديم 11-12-2014, 23:43   #2
معلومات العضو
قطرات الدموع
يسر الله أمره

إحصائيات العضو






2

قطرات الدموع غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
قطرات الدموع يستحق التمييز

 

عجل عجل بخطبة فتاه متدينه وتزوج

 

 
قديم 12-12-2014, 05:34   #3
معلومات العضو
قطرات الدموع
يسر الله أمره

إحصائيات العضو






2

قطرات الدموع غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
قطرات الدموع يستحق التمييز

 

عاجل

ذكرتني بدرس أحوال الغارقين للشيخ خالد الراشد
نقلت لك تفريغ من المحاضره.. في منتصف الشريط تجد ما يلي :


محاربة من يتوب منهم

ذكرنا بعض أحوالهم، فتعال نسمع بعض أخبارهم:

من أخبارهم أنه إذا تاب صاحب لهم وركب سفينة النجاة بدءوا بالحرب الإعلامية عليه، يلاحقونه بنبالهم وسهامهم، ويعددون أخطاءه وزلاته،

فقائل منهم يقول: لن يصبر وسيعود إلى حالته السابقة، وآخر يقول: أيام وأسابيع وسيرجع إلى سابق عهده،

وآخر يقدم له النصيحة فيقول: مالك وهذا الطريق فأنت على خير؟! سبحان الله! لا يصلي ولا يصوم ولا يقيم حدود الله ويغرق في بحار المعاصي ويقول له: أنت على خير، أي خير هذا؟!

قال الله جل في علاه:( وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ * وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ * حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ * وَلَنْ يَنفَعَكُمُ الْيَوْمَ إِذْ ظَلَمْتُمْ أَنَّكُمْ فِي الْعَذَابِ مُشْتَرِكُونَ * أَفَأَنْتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ أَوْ تَهْدِي الْعُمْيَ وَمَنْ كَانَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ * فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنْهُمْ مُنْتَقِمُونَ * أَوْ نُرِيَنَّكَ الَّذِي وَعَدْنَاهُمْ فَإِنَّا عَلَيْهِمْ مُقْتَدِرُونَ * فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ * وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ) [الزخرف:36-44].

هكذا حال الغارقين، لا يريدون أن يغرقوا بمفردهم، ولو حاولت إنقاذهم أغرقوك معهم، وكما قيل: ودت الزانية لو زنت جميع النساء حتى يصبحن سواء، عجباً لهم! بدل أن يفرحوا لهداية صاحبهم واستقامته يخططون كيف يردونه إلى شواطئ العصيان!

جاءتنا الأخبار أنَّ أحد الشباب سلك طريق الاستقامة وركب سفينة النجاة، وبدأ يحافظ على الصلاة ويحفظ القرآن، بدأ يتذكر أصحاباً له لا زالوا يغرقون في لجج المعاصي والآثام، ودَّ لو أنهم ركبوا معه في سفينة التوبة والنجاة، وانضموا إلى قوافل العائدين، زارهم وليته لم يفعل! وهذه نصيحة لكل تائب وجديد في طريق الاستقامة، لا تذهب لأصحاب الماضي وحيداً، خذ معك من يعينك على دعوتهم؛ لأنَّ الكثرة تغلب الشجاعة.

زارهم يريد لهم الهداية؛ فبدأ الهجوم عليه من كل الجهات، أتذكر يوم كذا وكذا، وعلت الأصوات، وانطلقت الضحكات، وقام من عندهم بعد أن جددوا جراحاً ماضية، وحركوا في القلب والنفس أشياء، وبدأ الصراع من جديد، جاءوه بعد أيام يعرضون عليه السفر إلى مكان قريب بقصد شراء سيارة، قالوا له: نريد من يذكرنا بالله ويؤمنا في الصلاة ويعلمنا الجمع والقصر، فزينت له نفسه السفر وانطلق معهم، وليته لم يفعل!

هناك حيث يُعصى الله استأجروا شقة مفروشة وتركوه فيها، وذهبوا وهم يخططون كيف يعيدونه إلى شواطئ الضياع مرة ثانية، أمضوا ليلتهم في سهرة ليلية بين خمر وغناء، وهو هناك ينتظرهم، اتفقوا مع بغي زانية فاجرة على أن يدفعوا لها الثمن أضعافاً مضاعفة إن هي استطاعت أن توقع صاحبهم في الفاحشة.

الله أكبر! يدفعون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله، أدخلوها عليه، ومعها خمر وشريط غناء، حتى تكون الليلة حمراء، والخمر مذهب للعقل، والغناء بريد الزنا، خلت به وخلا بها (وما خلا رجل بامرأة إلاَّ كان الشيطان ثالثهما) ولا زالت به حتى سقته كأساً من خمر، ثم ثانية ثم ثالثة ثم وقع المحظور، وانهدم في لحظات بنيان لطالما تعب حتى بناه، نام في فراشه عارياً مخموراً والعياذ بالله!

فلما أصبح الصباح جاء شياطين الإنس يطرقون الباب وضحكاتهم تملأ المكان، فتحت الفاجرة لهم الباب، فقالوا لها: هاتِ ما عندك، ما الخبر؟ ما البشارة؟ قالت: أبشروا أبشروا فقد فعل كل شيء، شرب الخمر وزنا ثم نام وهو عريان في فراشه الآن! تباً لهم ولأمثالهم أيفرحون ويستبشرون أن عُصي الله؟! يفرحون أنَّ صاحبهم زنا وشرب الخمر، بعد أن كان يصلي ويقرأ القرآن؟!

دخلوا عليه ضاحكين شامتين وهو مغطىً في فراشه، أيقظوه، فلان فلان فلم يجبهم، فكرروا النداء فلان فلان فلم يجبهم، حركوه وقلَّبوه في فراشه فلم يستيقظ.

اسمع الفاجعة، صاحبنا شرب الخمر وزنا ونام، ومات من ليلته في فراشه على أسوأ ختام،
إنا لله وإنا إليه راجعون! يالله! أما كان صاحبهم يصلي ويصوم ويقرأ القرآن؟! أليس قد جاء معهم يريد لهم الهداية فأرادوا له الغواية؟! لقد دفعوا أموالهم وأوقاتهم ليصدوه عن سبيل الله، فهل سينقذونه من عذاب الله، أي أصحاب هؤلاء؟!


وصدق الله حين قال: وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا * يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلًا * لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنسَانِ خَذُولًا [الفرقان:27-29].

 


التعديل الأخير تم بواسطة قطرات الدموع ; 12-12-2014 الساعة 05:40.
 
قديم 12-12-2014, 06:15   #4
معلومات العضو
salah141
حفظه الله
إحصائيات العضو






1

salah141 غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
salah141 يستحق التمييز

 

شكرا اخت "قطرات الدموع" على المرور الكريم والنصيحة ..!

المشكلة انا لست مستعدا بعد للزواج مادياَ .. والا لكنت خطبت وتزوجت من قبل هذه الامور كلها

لذلك ذكرت اني لا اعلم ماذا افعل

 

 
قديم 12-12-2014, 06:18   #5
معلومات العضو
قطرات الدموع
يسر الله أمره

إحصائيات العضو






2

قطرات الدموع غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
قطرات الدموع يستحق التمييز

 

تقدم ولو بخطبة فتاه لتنشغل عن تلك المرأه
هل ستتركها تضيع عليك حسناتك !!
يا أخي ولو أن تستعين بشيخ يساعدك مادياً للزواج ..
سافر إن كان لا يوجد حل وأرحل قبل أن تغرقك
أكثر من الدعاء أن ينجيك الله قبل أن تغرق سفينتك

 


التعديل الأخير تم بواسطة قطرات الدموع ; 12-12-2014 الساعة 06:25.
 
قديم 12-12-2014, 19:49   #6
معلومات العضو
demasalem
وفقه الله

إحصائيات العضو






2

demasalem غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
demasalem يستحق التمييز

 

الدعاء الدعاء الدعاء
في الثلث الاخير من الليل مع تجديد التوبة واخلاص النية وقيام الليل مع حسن التوكل
الزم الاستغفار

﴿ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ ﴾

 

 
قديم 12-12-2014, 21:19   #7
معلومات العضو
فتيل شمعة
حفظه الله

إحصائيات العضو






2

فتيل شمعة غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
فتيل شمعة يستحق التمييز

 

الحل سهل ,, اعمل حظر لرقم هاتفها لئلا تتصل بك .. بإمكانك التواصل مع الشركة المزودة للخدمة و إبلاغهم عن رقم هاتفها لكي يتم حظره ..

+

لا تزر بيت جدك مطلقًا .. فدرء المفاسد مقدم على جلب المصالح .. و إذا كان الأمر متعلق بصلة الرحم فبالإمكان الإتصال بجدك هاتفيًا عوضًا عن زيارته ..

+

إن أتت إليكم اخرج من البيت فورًا و لا تعد إليه إلا بعد رحيلها .. أو أغلق عليك باب الغرفة بالمفتاح .. حتى تذهب ..


أخي .. الحل سهل لكن تنقصك الجدية في التعامل مع هذه المشكلة ! و إلا فالخلاص من تسلطها سهل جدًا جدًا ..

أخي الفاضل .. والله لو ضاع دينك .. الذي هو رأس مالك .. فلن يغني عنك من الله شيئًا ..

و لن تنفعك شهوة .. و لن تكون لك حجابًا من النار بالعكس تمامًا ..

كن جادًا صلبًا .. و توكل على الله قبل كل شيء و اسأله المعونة ..

 


التعديل الأخير تم بواسطة فتيل شمعة ; 12-12-2014 الساعة 21:29.
 
 
كافى ويب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
الانتقال السريع

الساعة الآن 16:06 بتوقيت مكة المكرمة

منتدى الخير للرقية الشرعية - الأرشيف - الأعلى

  

 

 

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000