لوحة مفاتيح عربية تسجيلات الرقية الشرعية مكتبة الرقية الشرعية فتاوى الرقية الشرعية إسترجاع كلمة المرور

تنبيه : الموقع مفتوح حالياً للقراءة فقط لأسباب فنية لفترة مؤقتة

يمنع على الجميع وبدون استثناء تشخيص الحالات المرضية أو كتابة برامج علاجية أو وصفات طبية تحتوي على أعشاب وزيوت وعقاقير

۞ ۞ ۞ شروط الانتساب لمنتدى الخير ۞ ۞ ۞

للاستفسارات عن الرقية الشرعية على الواتس و نعتذر عن تأخر الرد إن تأخر

+971553312279

۞ ۞ ۞ الأسئلة التشخيصية ۞ ۞ ۞


العودة   منتدى الخير للرقية الشرعية > منتدى الخير الإسلامي > قسم التجويد وتحفيظ القرآن الكريم
نور المنتدى بالعضو الجديد

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-08-2013, 18:17   #31
معلومات العضو
حمزة الجزائرى
مشرف قسم صوتيات الرقية الشرعية

إحصائيات العضو






1

حمزة الجزائرى غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
حمزة الجزائرى يستحق التمييز

 

 

 
قديم 14-08-2013, 22:25   #32
معلومات العضو
حمزة الجزائرى
مشرف قسم صوتيات الرقية الشرعية

إحصائيات العضو






1

حمزة الجزائرى غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
حمزة الجزائرى يستحق التمييز

 

 

 
قديم 15-08-2013, 12:47   #33
معلومات العضو
نسمة امل
أعانه الله

إحصائيات العضو






2

نسمة امل غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
نسمة امل يستحق التمييز

 

بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
اللهم اجعل القران العظيم ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء احزاننا

 

 
قديم 08-12-2013, 02:46   #34
معلومات العضو
السالميه
حفظه الله

إحصائيات العضو






2

السالميه غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
السالميه يستحق التمييز

 

بارك الله فيك وجزاك الله خيرا وحفظك المولى عز وجل

 

 
قديم 09-12-2013, 03:05   #35
معلومات العضو
أوركيدا
حفظه الله

إحصائيات العضو






2

أوركيدا غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
أوركيدا يستحق التمييز

 

جميل جدا ماشاء الله

بارك الله فيك و جزاك الله كل خير

 

 
قديم 09-08-2014, 07:54   #36
معلومات العضو
قطرات الدموع
يسر الله أمره

إحصائيات العضو






2

قطرات الدموع غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
قطرات الدموع يستحق التمييز

 

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
موضوع رائع
واسمح لى المشرف الفاضل جزاك الله خيرا وحفظك
من نفس المصدر نقلت للفائده:

تغيَّرتْ حياتي بسببِ قوله -تعالى-: {أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّـهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِ‌ينَ} [آل عمران: 142] فقد كنتُ مقصرة، وأظنُّ أنَّ الالتزام صعبٌ، فتدبَّرتُ هذه الآية، فأثرتْ في كثيرًا، وتفكرْت ماذا سيصيبني مقابل ما حصل للصَّحابة، وما هي الصُّعوبة الَّتي أمامي؟ لا شيء! وأحسستُ أنَّ الله شَكَر لي التَّغيير اليسير منِّي، ووفقني للالتزام بالشرعِ كلِّه بإذنه -تعالى-.

كلَّما أحاطني اليأس، وسَكبتْ عيني أدمعي، وأَقضَّ الألمُ مضجعي، أتذكَّرُ هذه الآية: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُ‌ونَ أَجْرَ‌هُم بِغَيْرِ‌ حِسَابٍ} [الزُّمر: 10] راجيةً ما عند ربِّي من ثواب، ستُّ سنواتٍ من المرض! ها أنا أحتسب آلامَها وأوجاعَها؛ بما هو عند الله من ثوابٍ، مستشعرةً هذه الآية العظيمة.

عالجتُ مشكلةَ ضعف الخشوعِ في صلاتي بتذكُّر هذه الآية: {وَعُرِ‌ضُوا عَلَىٰ رَ‌بِّكَ صَفًّا} [الكهف: 48]، فكلَّما تذكَّرتُ الوقوفِ بين يدي اللهِ والعرض عليه -وأنا أصلِّي- زاد خشوعي حينها؛ لأنَّ صفةَ العرضِ في الصَّلاة تشبه صفةَ العرض يوم القيامة.

هذه الآية غيرتني: {لَن تَنَالُوا الْبِرَّ‌ حَتَّىٰ تُنفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ} [آل عمران: 92]، فعندما تأملتُها قلت لنفسي: أنا لن أدخل الجنَّة حتَّى أُنفق ممَّا أحبُّه، كنتُ أُحبُّ النومَ فصرتُ أَتركُ منه جزءًا كبيرًا وأقوم الليل، ولمّا أضعف أتذكَّر الآية!

كنتُ كغيري أقرأ القرآن بسرعةٍ وهذرمةً، وكان همِّي آخرَ السُّورة! وكنتُ أقرأ في السَّاعة الواحدة ثلاثة أجزاء، فلمَّا استمعتُ إلى كلمات أحد مشايخي عن التدبُّر وأثره في صلاح القلب، بدأتُ أدرّبُ نفسي على ذلك، فصرتُ -بحمد الله- لا أجدُ لذَّةً للقراءة إلا بالتَّدبُّر، حتَّى إنِّي قد أبقى في الجزء الواحدِ نحو ثلاث ساعات، فأدركتُ شيئًا من معاني: {لِّيَدَّبَّرُ‌وا آيَاتِهِ} [ص: 29].

اللهم اغفر لنا

 

 
قديم 09-08-2014, 17:33   #37
معلومات العضو
حمزة الجزائرى
مشرف قسم صوتيات الرقية الشرعية

إحصائيات العضو






1

حمزة الجزائرى غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
حمزة الجزائرى يستحق التمييز

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع
   السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
موضوع رائع
واسمح لى المشرف الفاضل جزاك الله خيرا وحفظك
من نفس المصدر نقلت للفائده:

تغيَّرتْ حياتي بسببِ قوله -تعالى-: {أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّـهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِ‌ينَ} [آل عمران: 142] فقد كنتُ مقصرة، وأظنُّ أنَّ الالتزام صعبٌ، فتدبَّرتُ هذه الآية، فأثرتْ في كثيرًا، وتفكرْت ماذا سيصيبني مقابل ما حصل للصَّحابة، وما هي الصُّعوبة الَّتي أمامي؟ لا شيء! وأحسستُ أنَّ الله شَكَر لي التَّغيير اليسير منِّي، ووفقني للالتزام بالشرعِ كلِّه بإذنه -تعالى-.

كلَّما أحاطني اليأس، وسَكبتْ عيني أدمعي، وأَقضَّ الألمُ مضجعي، أتذكَّرُ هذه الآية: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُ‌ونَ أَجْرَ‌هُم بِغَيْرِ‌ حِسَابٍ} [الزُّمر: 10] راجيةً ما عند ربِّي من ثواب، ستُّ سنواتٍ من المرض! ها أنا أحتسب آلامَها وأوجاعَها؛ بما هو عند الله من ثوابٍ، مستشعرةً هذه الآية العظيمة.

عالجتُ مشكلةَ ضعف الخشوعِ في صلاتي بتذكُّر هذه الآية: {وَعُرِ‌ضُوا عَلَىٰ رَ‌بِّكَ صَفًّا} [الكهف: 48]، فكلَّما تذكَّرتُ الوقوفِ بين يدي اللهِ والعرض عليه -وأنا أصلِّي- زاد خشوعي حينها؛ لأنَّ صفةَ العرضِ في الصَّلاة تشبه صفةَ العرض يوم القيامة.

هذه الآية غيرتني: {لَن تَنَالُوا الْبِرَّ‌ حَتَّىٰ تُنفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ} [آل عمران: 92]، فعندما تأملتُها قلت لنفسي: أنا لن أدخل الجنَّة حتَّى أُنفق ممَّا أحبُّه، كنتُ أُحبُّ النومَ فصرتُ أَتركُ منه جزءًا كبيرًا وأقوم الليل، ولمّا أضعف أتذكَّر الآية!

كنتُ كغيري أقرأ القرآن بسرعةٍ وهذرمةً، وكان همِّي آخرَ السُّورة! وكنتُ أقرأ في السَّاعة الواحدة ثلاثة أجزاء، فلمَّا استمعتُ إلى كلمات أحد مشايخي عن التدبُّر وأثره في صلاح القلب، بدأتُ أدرّبُ نفسي على ذلك، فصرتُ -بحمد الله- لا أجدُ لذَّةً للقراءة إلا بالتَّدبُّر، حتَّى إنِّي قد أبقى في الجزء الواحدِ نحو ثلاث ساعات، فأدركتُ شيئًا من معاني: {لِّيَدَّبَّرُ‌وا آيَاتِهِ} [ص: 29].

اللهم اغفر لنا

شكرا بارك الله فيك
انا اخترت ان تكون هذه السلسلة على شكل مطويات ليتم طباعتها و توزيعها

 

 
قديم 09-08-2014, 17:40   #38
معلومات العضو
سلطان العلماء
نفع الله به

إحصائيات العضو







1

سلطان العلماء غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
سلطان العلماء يستحق التمييز

 

حمزة الجزائرى
مشرف قسم صوتيات الرقية الشرعية

جزاك الله خيرا ، ونفع بك ..

 

 
قديم 09-08-2014, 17:57   #39
معلومات العضو
قطرات الدموع
يسر الله أمره

إحصائيات العضو






2

قطرات الدموع غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 1
قطرات الدموع يستحق التمييز

 

اقتباس:
شكرا بارك الله فيك
انا اخترت ان تكون هذه السلسلة على شكل مطويات ليتم طباعتها و توزيعها

جزاك الله خيرا وبارك لك
حاولت البحث عن المطويات فلم أستطع لشرود الذهن فنقلته مكتوبا ً
ونرجوا إستكمال الموضوع لأهميته

وأشكرك الموضوع تأثيره كبير على القلوب الشارده
هدايه للطريق
لقد بدأت أجد الهدايه رغم شرود العقل
والحمد لله
أسأل الله الثبات

 

 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
الانتقال السريع

الساعة الآن 21:39 بتوقيت مكة المكرمة

منتدى الخير للرقية الشرعية - الأرشيف - الأعلى

  

 

 

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000