عرض مشاركة واحدة
قديم 25-02-2008, 16:56   #1
معلومات العضو
أبوسهيل
مستشار إداري و معالج بالقرآن الكريم

إحصائيات العضو






1

أبوسهيل غير متصل

الترشيح

عدد النقاط : 110
أبوسهيل في طريقه إلى الإبداعأبوسهيل في طريقه إلى الإبداع

 

كاتب الموضوع الأصلي تعالوا نكسر هذا الحاجز

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

الأخوة و الأخوات

من يبحث في المنتدي يجد مواضيع عديدة تتكلم عن فضل الدعاء و التوكل علي الله في تحقيق الشفاء و لكن تجد هذه الردود الرائعة

جزاك الله خير , بارك الله قيك ونعم بالله , حتي تكاد تسمع مصمصة الشفاة و التنهيد ثم تقلب الصفحة كأنها لم تكن

و نوع آخر يرد بالقول دعونا كثيرا و ما استجيب لنا

و من شم رائحة العلم بأسباب الشفاء من جميع أمراض المس الشيطاني سواء سحر أو غيره يعلم يقينا أن الدعاء هو مفتاح الشفاء الذي لا غني عنه أبدا

و كم من مصاب إذا استشارني بخصوص حالته فأنصحه أولا بصلاة ركعتين يستجمع فيهما قلبه و يطرح نفسه بين يدي الله ذليلا ضعيفا فقبل أن يفعل يقول ثم ماذا ؟ فأقول: أولا أفعل هذا ثم نري

فيعرض و لا يقيم لهذا الكلام وزنا ,إلا كما ذكرت آنفا من مصمصة شفاة و تخشع باللسان و ربما بالقلب لكن ليس بالدرجة التي تشعر بإقتناع تام و تسليم لأمر الله و إذا فعل مرة لا يفعل الثانية لسان حاله يقول :جربت و ما نفعت

فإذا قيل له قطع لحمك بالسكين أو خذ هذه الطريقة المؤلمة الموجعة و ستتعذب من أثرها فاصبر حتي يتم الشفاء لطبقها و هو راض ويتحمل كل آلامها بكل إرتياح

ثم بعد ذلك نضع القرآن تحت علامة الإستفهام هل............أم لا................؟

و بدافع الغيرة علي الله ربي و ربكم أطلب كسر هذا الحاجز بتعلم كيفية الدعاء و نطبقه سويا و كما نري صفحات في المنتدي بعض المرضي يتعاونون فيما بينهم لتطبيق برنامج علاجي ما

تعالوا نتعلم سويا كيف نتقرب إلي الله و كيف ندعو الله

و إن شاء الله في المداخلة القادمة سأكتب عن كيفية الدخول في الدعاء و هو ليس بجديد و لكن الجديد هو تطبيقه عمليا طيلة الأيام القادمة و التجهيز و تفريغ القلب حتي نصل لليلة الجمعة فنحدد وقتا من الثلث الأخير من الليل ويستيقظ من يقتنع بالفكرة و ندعوا الله ... ثم نري تأثير ذلك و نتفق مرة أخري و اخري فنرفع أيادينا إلي رب العباد حتي نشعر بقربه وعندها سنعلم فضل الدعاء


يتبع