منتدى الخير للرقية الشرعية

منتدى الخير للرقية الشرعية (http://www.rouqyah.com/index.php)
-   قسم الإرشاد النفسي والتوجيه الإجتماعي (http://www.rouqyah.com/forumdisplay.php?f=27)
-   -   المريض الروحي و المحيط... (http://www.rouqyah.com/showthread.php?t=146771)

Nabil ALG 27-05-2014 16:05

المريض الروحي و المحيط...
 
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

ما دفعني لطرح هذا الموضوع الذي يتناول بصفة ادق المشاكل الأسرية و الإصابات الروحية هو اولا اني شربت من هذا الكأس و لله الحمد و اردت ان اقاسمكم تجربة الفقير الى عفو ربه مع هذا الابتلاء نسأل الله ان يحط به خطايانا و ان يقربني به اليه و ان يرزقنا الصبر ..
و لهذا أدعوكم للمشاركة بآرائكم تجاربكم و الحلول و الوقوف بجانب اخواننا و اخواتنا من خلال النصائح و التوجيهات ...

مقدمة:

إن ابتعاد المصاب بكل ما أوتي من قوة عن نار المشاكل، سواء الأسرية أو العامة، وضبط النفس وبقوة عند مواجهة أي مشكلة طارئة؛ إذ في الغالب تكون نتائج تفاعل بعض الإخوة المصـابين مـــع المشاكل غير سعيدة؛ لأسباب منها:

1-أن المصاب في الغالب سريع الغضب، حاد المزاج، واقع تحت تأثير دوافع داخلية تفقده أحايين كثيرة السيطرة على زمام الأمور، حتى وإن كان ظاهره الصلاح .
2-ليس لدى المصاب في الغالب القدرة على احتواء المشاكل بالصورة المطلوبة؛ لكثرة الحلول التي ترد عليه من داخله؛ مما يدفعه إلى التشتت .
3-قد يؤدي إدراج المصاب نفسه في دائرة المشاكل إلى اتساع رقعتها بدلا ً من انحسارها.
4-دخول المصاب في دوامة المشاكل المتكررة، سيكون فرصة مواتية لأعدائه لقلب الطاولة عليه، عبر محاولة إبعاده بشتى الوسائل عن مـواصلة العلاج؛ لأن القلب عندها يصبح سهل الاختراق.
و معروف أن المحافظة على الاستقرار النفسي من أهم الأمور لمناهضة العدو ، ولا ينقص الكثير من المصابين شيء في تفكيك عقد المشاكل، و لكن السبب في نصيحتي بابتعادهم لفترة :هو التأثير المتوقع من الجان و القـــرين على نفسيا تهم، و من ثم تأثرهم السلبي وتحقيق نتائج ربما تكون محزنة.
من بداهة القول أن المشاكل التي يسببها الجان باذن الله تتعدي الحدود الشخصية للمريض الى المحيط الأسري .....وسيتم البحث في المداخلات اللاحقة ان شاء الله عن مسائل مهمة :

_استبيانات و تجارب مع المرضى على طبيعة وأنواع المشاكل الاسرية التي سببها الجن؟
_دور المشاكل الاسرية في عملية إثارة وتأجيج الامراض الروحية ؟
_نتائج المشاكل على المريض؟ على المريض وعلى أعضاء الأسرة وعلى جميع العلاقات...
_كيفية إحتواء هذه المشاكل ؟

وفقنا الله و اياكم الى ما يحب و يرضى

...يتبع إن شاء الله.

Nabil ALG 27-05-2014 17:26

أصعب موقف و الله اعلى و اعلم في نظري ان يكون المحيط ( و خاصة الزوجين في حالة اصابة احدهما ) غير ملم او ليس له دراية بالامراض الروحية او غير مؤمن بها... صعب جدا و اعرف حالات حدث معها طلاق ...و الله المستعان ... هاته النقطة تحتاج الى تفصيل أتركه في فرصة اخرى ان شاء الله و دائما بانتظار مشاركاتكم.

مشاوير 27-05-2014 22:47

وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته

موضوع قيم بارك الله فيكم يمر به غالبية المرضى ويقاسون مرارته

وسبحان الله حتى وان نأى المريض بجانبه عن المشاكل وأوصد دونها الأبواب تجدها هي تلاحقه لا يدري كيف زج بها ولماذا ؟!!!
هكذا وكأن المشاكل تستظرف دم المريض وتأبى الا أن تصاحبه
أبعد الله عنا وعن المسلمين المشاكل وكل سوء

ولكن الله أكرم من أن يتركنا بل بالدعاء لله وحده والتذلل اليه وحسن الظن به والتوكل عليه يفرجها من حيث لا تدري

وكذلك تحري الأعمال الصالحة والتقرب اليه بما يرضيه من موجبات رحمته ولطفه بنا


نسأل الله الفرج والأجر والعافية

أجزل الله لك المثوبة ويسر أمرك ووفقك لرضاه

ناصر10 28-05-2014 10:51

بدايةً .. أشكرك على الموضوع القيم أخي العزيز...

في ميزان حسناتك بإذن الله ..

حقيقةً كلامك منطقي وواقعي 100% أنا مبتلي بمرض روحي لله الحمد والشكر وأعاني كثيراً من مشاكل بلا سبب لكن أعرف في قرارة نفسي أن سببها الخبيث /الخبيثة والله أعلم وأنجح كثيراً في تجنبها بفضل الله تعالى ورحمته

أحاول قدر الإستطاعة تجنب المشاكل الأسرية بالذات لأن زوجتي مبتليه أيضاً ولكن حالتها تعتبر مستقرة ولله الحمد والمنه .. جهاد النفس والتغلب على الوساوس والتوكل على الله أحد أهم أسباب الثبات.

الله بفرج عنا وعن جميع عبادة المسلمين

Nabil ALG 28-05-2014 12:48

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مشاوير (المشاركة 1096234)
وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته

موضوع قيم بارك الله فيكم يمر به غالبية المرضى ويقاسون مرارته

وسبحان الله حتى وان نأى المريض بجانبه عن المشاكل وأوصد دونها الأبواب تجدها هي تلاحقه لا يدري كيف زج بها ولماذا ؟!!!
هكذا وكأن المشاكل تستظرف دم المريض وتأبى الا أن تصاحبه
أبعد الله عنا وعن المسلمين المشاكل وكل سوء

ولكن الله أكرم من أن يتركنا بل بالدعاء لله وحده والتذلل اليه وحسن الظن به والتوكل عليه يفرجها من حيث لا تدري

وكذلك تحري الأعمال الصالحة والتقرب اليه بما يرضيه من موجبات رحمته ولطفه بنا


نسأل الله الفرج والأجر والعافية

أجزل الله لك المثوبة ويسر أمرك ووفقك لرضاه


السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و اياك أخيتي و فيك اللهم بارك و شكرا على مرورك الطيب و اضافتك الاطيب نفع الله بك و بعلمك
ما استقيته من شخص مريض روحي و جربته انه أحيانا تكون أفعاله و اقواله غير مسيطر عليها أي كأنه مدفوع لفعل شيئ يندم عليه فيما بعد و حين اسأله يقول لي و احيانا يبكي قائلا لم ادري الا و انا افعل او اقول ذالك الشيء... اذن للعارض دور في دفع المريض لافتعال المشاكل قولا أو فعلا بطريقة غير مياشرة (و لا يجب نسب كل شيء للشيطان كي لا يتعاظم شأنه..) ...
و حبذا لو تكون المشاركات كثيرة من تجارب و حلول و آراء الاخوة و الاخوات الكرام.
و الله اعلى و اعلم

Nabil ALG 28-05-2014 12:53

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر10 (المشاركة 1096285)
بدايةً .. أشكرك على الموضوع القيم أخي العزيز...

في ميزان حسناتك بإذن الله ..

حقيقةً كلامك منطقي وواقعي 100% أنا مبتلي بمرض روحي لله الحمد والشكر وأعاني كثيراً من مشاكل بلا سبب لكن أعرف في قرارة نفسي أن سببها الخبيث /الخبيثة والله أعلم وأنجح كثيراً في تجنبها بفضل الله تعالى ورحمته

أحاول قدر الإستطاعة تجنب المشاكل الأسرية بالذات لأن زوجتي مبتليه أيضاً ولكن حالتها تعتبر مستقرة ولله الحمد والمنه .. جهاد النفس والتغلب على الوساوس والتوكل على الله أحد أهم أسباب الثبات.

الله بفرج عنا وعن جميع عبادة المسلمين

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و اياك أخي الكريم و بارك الله فيك و شكرا على مرورك الطيب و اضافتك الاطيب نفع الله بك و بعلمك
و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و زوجتك الكريمة شفاءا تاما لا يغادر سقما .
الحمد لله كله دقه و جله على كل حال و توفيق الله لك لمواجهة هذا العدو نسأل لك الثبات و الشفاء و للأهل.
"جهاد النفس والتغلب على الوساوس والتوكل على الله أحد أهم أسباب الثبات"
أحسنت احسن الله اليك كلام طيب طيب الله روحك .

Nabil ALG 28-05-2014 13:13

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
نكمل على بركة الله النقاط المذكورة في الموضوع و نبدأ ب :

_استبيانات و تجارب مع المرضى على طبيعة وأنواع المشاكل الاسرية التي سببها الجن؟
هذه النقطة بالذات ارجوا من الاخوة و الاخوات اثراءها كي يكون القارء على علم بأساليب المراوغة و الفتن التي يتبعها الخبيث للتسبب بالمشاكل.
و اقول و بالله التوفيق و من تجاربي مع هذا الابتلاء و لله الحمد انه يسعى جاهدا لتشتيت ذهن المبتلي بالوساوس و عزله عن أفراد الاسرة اضافة الى ايقاد الفتنة و يكون بدفعه الى فعل او قول ما لا يرضى اهل الزوج او الزوجة , على سبيل المثال تاتي الزوجة و تقول فلانة اي اختك أو زوجة اخيك او ... فعلت او قالت كذا و كذا و هم لا يحبونني أو لا يحبون فلانة... كنت حين اسمع هاته الامور أتضايق جدا و سبحان الله و بتوفيق منه كنت امسك اعصابي في الغالب و اقابلها بهدوء أو هي تتكلم و انا اذكر الله او أقرا القرآن و اجابتي تكون كالآتي بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم " ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ" مع بعض الذكر و الموعظة اقسم بالله العلي العظيم كنت لارى خنوس الخبيث في عينيها و طأطاة الراس و تنهمر الدموع فيما بعد ندما على ما كانت تقول أو بالأحرى مدفوعة لقوله و احيانا يتبع هذا الموقف حضور على الجسد فاسمعه مما علمنا الخالق و لله الحمد من كلام كلام المولى عز و جل ....
هذا جانب من النقطة الاولى و هذا ما يحضرني الآن اخوتي أخواتي
يتبع باذن الله ..

قطرات الدموع 29-05-2014 01:22

جزاك الله خيرا الأخNabil ALG
موضوع مهم جدا

اقتباس:

كنت امسك اعصابي في الغالب و اقابلها بهدوء أو هي تتكلم و انا اذكر الله او أقرا القرآن و اجابتي تكون كالآتي بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم " ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ" مع بعض الذكر و الموعظة اقسم بالله العلي العظيم كنت لارى خنوس الخبيث في عينيها و طأطاة الراس و تنهمر الدموع فيما بعد ندما

أنا اذا قلت سرا الاستعاذه لاحظت المتحدثه حركه الشفتين أجد نفسى فى حرب نفسيه وردود أفعال لاستفزازى وتستمر الحرب ربما أيام
أنا لم أجد حل سوى الهروب والصمت !
أحيانا يتطوع أناس لا أعرفهم ( فى المواصلات مثلا ) لافتعال مشاجره معى !
والحمد لله أتغلب عليهم بالكلمه الطيبه
لكن صراحه الشيطان أحيانا يضايقنى فى كل مكان فأهرب إلى صحبة من يتقوا الله ويذكرونى بالله
هذه تجربتى !! المشاكل فعلا وسيلة الشيطان حين يشعر بالفشل من الشخص !

بارك الله لك ونفع بك المسلمين

Nabil ALG 29-05-2014 12:38

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1096389)
جزاك الله خيرا الأخnabil alg
موضوع مهم جدا




أنا اذا قلت سرا الاستعاذه لاحظت المتحدثه حركه الشفتين أجد نفسى فى حرب نفسيه وردود أفعال لاستفزازى وتستمر الحرب ربما أيام
أنا لم أجد حل سوى الهروب والصمت !
أحيانا يتطوع أناس لا أعرفهم ( فى المواصلات مثلا ) لافتعال مشاجره معى !
والحمد لله أتغلب عليهم بالكلمه الطيبه
لكن صراحه الشيطان أحيانا يضايقنى فى كل مكان فأهرب إلى صحبة من يتقوا الله ويذكرونى بالله
هذه تجربتى !! المشاكل فعلا وسيلة الشيطان حين يشعر بالفشل من الشخص !

بارك الله لك ونفع بك المسلمين

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و اياك و بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و نفع الله بك
مداخلة طيبة طيب الله روحك و اضافة قيمة و مشاركة مشكورة عنها وهذا ما نبحث عنه في هذا الموضوع الكل يدلي برايه او تجاربه او ما يعيشه كي نتحد معا لتوجيه نصائح و حلول ان امكن لكل من يعاني في هذا الجانب
أقوى شيء تواجه به هذه المواقف هو الاستعانة بالله و الاكثار من الاستعاذة و قول لا حول و لا قوة الا بالله و الذكر بصفة عامة ..
...... عن أبي تميمة ، عن رديف رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - : أنه عثرت به دابته ، فقال : تعس الشيطان . فقال رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - : " لا تقل : تعس الشيطان ، فإنك إن قلت : تعس الشيطان تعاظم ، وقال : بقوتي صرعته ، وإذا قيل : بسم الله ، خنس حتى يصير مثل الذباب " .

هذا حديث صحيح الإسناد ، ولم يخرجاه . ورديف رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - الذي لم يسمه يزيد بن زريع ، عن خالد ، سماه غيره : أسامة بن مالك ، والد أبي المليح بن أسامة .

أرأيت أخيتي فقط البسملة و ذكر الله بيقين ترد كيده باذن الله ...
اللهم اعنا على ذكرك و شكرك و حسن عبادتك و لا حول و لا قوة الا بالله و بارك الله فيك و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و سائر مرضى المؤمنين و المؤمنات.

Nabil ALG 29-05-2014 15:20

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضاء (المشاركة 1096454)
وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا
لا أجد ما أقوله فأفكاري مشوشة
حسبي الله ونعم الوكيل


السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على مشاركتك الطيبة
و لا بأس عليك أخيتي طهور ان شاء الله و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و يحفظك و سائر المؤمنين و المؤمنات من كل سوء.
استعيني بالله و اصبري و فوضى امرك الى الله و أكثري من لا حول و لا قوة الا بالله و باذن الله في المشاركة القادمة تستطيعين الكتابة براحة ان شاء الله
قال الله تعالى إخباراً عن العبد الصالح : ( وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (44) فَوَقَاهُ اللَّهُ سَيِّئَاتِ مَا مَكَرُوا ) [غافر: 44 ، 45] .
1/440 ـ وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( قال الله عز وجل : أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه حيث يذكرني ـ والله لله أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة ـ ومن تقرب إلى شبرا ؛ تقربت إليه ذراعا ، ومن تقرب إلي ذراعا ؛ تقربت إليه باعا ، وإذا أقبل إلي يمشي أقبلت إليه أهرول )) متفق عليه .

قطرات الدموع 29-05-2014 18:33

اقتباس:

كي نتحد معا لتوجيه نصائح و حلول ان امكن لكل من يعاني في هذا الجانب
جزاك الله خيرا

فكرت فقلت لنفسى المشكله أنى حين تحدث مشكله أنشغل بالتواصل مع الآخرين لإيضاح الأمر أو حل المشكله
وأظل أحاول حلها معهم و كثيرا آخرها الانسحاب والصمت لفشل المفاوضات و فشل تفهم الطرف الآخر !

قلت لنفسى : المفروض ألجأ لربنا ابتداء
وأكثر من الدعاء وأدعية الكرب
وأكثر من تلاوة القرءان
ثم
أتحدث مع الآخرين

المشكلة أن المشاكل لا تدع لك فرصه لتهدأ فالشيطان يريد استفزازك سريعا

لكن فعلا بدون الاستعانه بالله والفرار إليه ستجد نفسك فى دوامه
خاصة اذا كانت المشكله مع أشخاص مصابين

إذن الحل المقترح : الوضوء والاستعاذه والهدوء والبعد عنهم والإكثار من الدعاء والذكر , مهما حاول الشيطان سحبك للتفاوض معهم الآن الهروب حتى أتقوى على شيطانى وشياطينهم بالله
ثم أسمح لنفسى بعد الشحن الإيمانى التحدث معهم

وإلا فالعمر سيضيع فى المشاجرات والأحزان ومحاولة التفاهم مع أشخاص لا تجد سبيلا لردهم عن الظلم أو الشجار
ما رأيكم ؟

متسائلة.. 31-05-2014 20:46

جزاك الله خيرا..

بالنسبة لي، لا افهم حقيقة وضعي بالضبط ﻷن اكتشافي له قريبا بالاضافة الى جهلي بهذه الأمور،

ولكن الذي أحسسته حقيفة هو توهمه لي لبعض الاحداث او بعض الأقوال من بعض الناس

فمثلا مرة كنت احس ان واحدة من الناس تتربص بي وتتكلم عني فسمحت لي فرصة فأخذت هاتفها ولكن لم أجد شيء فعلمت انه توهم وخيال لا غير،

ندمت حقيقة وبعدها حاولت التوقف عن الافعال ﻷني أملكها،

أما وسوسته فوكلت نفسي إلى الله قد احزن مرت وأتوقف عن ذلك أخرى

ولكني في جهاد أسأل الله يهديني ويسددني والمسلمين.

Nabil ALG 03-06-2014 11:11

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1096480)
إذن الحل المقترح : الوضوء والاستعاذه والهدوء والبعد عنهم والإكثار من الدعاء والذكر , مهما حاول الشيطان سحبك للتفاوض معهم الآن الهروب حتى أتقوى على شيطانى وشياطينهم بالله
ثم أسمح لنفسى بعد الشحن الإيمانى التحدث معهم

وإلا فالعمر سيضيع فى المشاجرات والأحزان ومحاولة التفاهم مع أشخاص لا تجد سبيلا لردهم عن الظلم أو الشجار
ما رأيكم ؟

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
سلمت أناملك أخيتي و بارك الله فيك و نفع الله بك أحسنت احسن الله اليك ..ما شاء الله و لا قوة الا بالله عليك تجاوبك مع المواضيع أكثر من رائع و الاروع انك تسعين دوما لافادة اخوتك و اخواتك بما حضرك من حلول و اقتراحات ... كان الله في عونك و وفقك الله لما يحب و يرضى و نسأله سبحانه عز و جل ان يمن عليك و على مرضى المؤمنين و المؤمنات بالشفاء العاجل.
نعم اخيتي بارك الله فيك فهذا من بين الحلول و كنت اوصي به كثيرا الاهل أي الحرص على عدم الوصول لمرحلة العصبية بتجنب النقاش و تفادي الاحتكاك المباشر حين يحس المبتلي باعراض غير عادية... على كل حال سنتطرق باذن الله الى الحلول الممكنة على شكل نقاط في آخر الموضوع ان شاء الله ...
و شكرا مرة اخرى على التجاوب الطيب و الفوائد الأطيب في مداخلاتك .

Nabil ALG 03-06-2014 13:06

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متسائلة.. (المشاركة 1096720)
جزاك الله خيرا..

بالنسبة لي، لا افهم حقيقة وضعي بالضبط ﻷن اكتشافي له قريبا بالاضافة الى جهلي بهذه الأمور،

ولكن الذي أحسسته حقيفة هو توهمه لي لبعض الاحداث او بعض الأقوال من بعض الناس

فمثلا مرة كنت احس ان واحدة من الناس تتربص بي وتتكلم عني فسمحت لي فرصة فأخذت هاتفها ولكن لم أجد شيء فعلمت انه توهم وخيال لا غير،

ندمت حقيقة وبعدها حاولت التوقف عن الافعال ﻷني أملكها،

أما وسوسته فوكلت نفسي إلى الله قد احزن مرت وأتوقف عن ذلك أخرى

ولكني في جهاد أسأل الله يهديني ويسددني والمسلمين.



السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و ان يحفظك من كل سوء .
أحسن و افضل ما فعلتي بالتوكل على الله احسن الله اليك , يسعى جاهدا الخبيث لقهر المصاب بالوساوس و التخيلات لايقاع الفتنة و الفرقة بين المرء و زوجه او العائلة ... و من توكل على الله فهو حسبه سبحانه ربي لا يعجزه شيء في الارض و لا في السماء .
أكثري من الذكر و الدعاء و استعيني بالله و اصبري اخيتي فالله وحده القادر على جعل كيدهم في نحورهم.
و حين تحضرك الوساوس استعيذي بالله من الشيطان الرجيم .
جعل الله ما خطت يداك في ميزان حسناتك و حرصك على نفع اخوتك و اخواتك بذكر تعيشين من تجربة مع هذا الابتلاء وفقك الله و سائر المؤمنين و المؤمنات لما يحب و يرضى.

سرونة 03-06-2014 13:39

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اخي الكريم جزاك الله خيرا عن هذا الموضوع

تجربتي مع المرض الروحي والرقيةربما غريبة
اذكر ان نيتي من اول رقية علاج نفسي لكني فوجئت باعراض وتشخيص وحتى التسمية بالمرض الروحي لم اكن اعرفها
التزمت الرقية لفترة ثم بدات اسال نفسي ماذا افعل
انقطعت بعدها عن العلاج بسبب ما اصابني من تعب
وبسبب ردة فعل من كانوا حولي
الكل كان يستهجن كلام الرقاة ويرون فيه مبالغة والحقيقة ام كلامهم اثر في ا نا ايضا
وبدا لي ان كل ما اشعر به مجرد وساوس
فرايت ان الخير في العلم بهذه الاشياء لان الحكم على الشيء فرع عن تصوره
وقدر الله دخولي للمنتدى
جزى الله خيرا كل من كتب فيه ونفع بعلمهم

Nabil ALG 04-06-2014 11:52

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سرونة (المشاركة 1097088)
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اخي الكريم جزاك الله خيرا عن هذا الموضوع

تجربتي مع المرض الروحي والرقيةربما غريبة
اذكر ان نيتي من اول رقية علاج نفسي لكني فوجئت باعراض وتشخيص وحتى التسمية بالمرض الروحي لم اكن اعرفها
التزمت الرقية لفترة ثم بدات اسال نفسي ماذا افعل
انقطعت بعدها عن العلاج بسبب ما اصابني من تعب
وبسبب ردة فعل من كانوا حولي
الكل كان يستهجن كلام الرقاة ويرون فيه مبالغة والحقيقة ام كلامهم اثر في ا نا ايضا
وبدا لي ان كل ما اشعر به مجرد وساوس
فرايت ان الخير في العلم بهذه الاشياء لان الحكم على الشيء فرع عن تصوره
وقدر الله دخولي للمنتدى
جزى الله خيرا كل من كتب فيه ونفع بعلمهم


وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته
اللهم آمين و بارك الله فيك و جزاك الله خيرا أخيتي بمشاركتنا تجربتك مع هذا الابتلاء أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيك و كل مبتلي من المؤمنين و المؤمنات...
من الطرائف التي حدثت معي أنا أيضا في بداية دخول هذا الميدان انه في الحالة الاولى أصيبت الزوجة بحالة حضور على الجسد و انا لا اعلم ما يعني مرض روحي أو حضور أو عارض او.. المهم بدات في القراءة عليها ثم نطق و قال لي " أنا خارج انا خارج ..أشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله (صلى الله عليه و سلم)" )كانت و الله اعلى و اعلم مجرد مراوغة...) امسكت سبابتها و خفت و حسبت انها هي التي تشهد :)...الله المستعان اصابني قلق و تساؤلات كثيرة .. الى ان أفاقت و سألتها لماذا كنتي تقولين " أنا خارج انا خارج ..أشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله " قالت لم اشعر بذلك ... المهم كان لي فكرة عن هاته الأمور و لله الحمد و لكن أول مرة يحدث امامي هذا الموقف ..الى كما قلتي اخيتي قادني القدر الى هذا المنتدى الطيب الذي تعلمنا منه الكثير و لا زلنا نتعلم جزى الله خيرا كل القائمين عليه و بارك الله فيهم...
للمحيط و خاصة العائلة دور كبير في استقرار أو تازم الحالة باذن الله و سأعود لهذه النقطة بالتفصيل ان شاء الله كتكملة للموضوع ...
المهم استعيني بالله و اصبري و انا ارى و لله الحمد و ما شاء الله أنه عندك ايمان و توكل تبارك الله .. استمري على العلاج و عليك بالدعاء و الصدقة بنية الشفاء و ابشري بارك الله فيك .
و اكثري من قول حسبي الله و نعم الوكيل على من اذاني و لا بأس ان وضعت يدك على ما يؤلمك من جسدك او صدرك و كرري ما ذكر من قبل و انت متوكلة و موقنة بالله و استحضري في قلبك أنك تخاطبين الخالق انك تخاطبين مالك الملك البر الرحيم بعباده و الله الذي لا اله الا هو سترين العجب العجاب في الخبيث باذن الله ...

أم قمر 05-06-2014 00:50

المشاركة بالموضوع المطروح حول نفسية المريض الروحي
 
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم بارك الموضوع جد مهم جدا
الحقيقة الموضوع عريض جداً ولا أعرف كيف أبدا المشاركة
مسألة تقلب المزاجية واضحة جدا للمريض الروحي فقد جربتها ولا زالت أذوق ويلاتها والله المستعان ،
تغير مزاجي وتعصبي تعرفن ضد من ؟؟ ضد أودع وأحن مخلوق ؟؟ ضد والدتي حتى أني ادع الله أن ييسر لي برها والتودد إليها وأن يزرع حبها في قلبي ، في البداية حرب هوجاء ضدها إذا وقفت بجانبها وأمامنا أداة حادة يوسوس لي الخبيث خذله الله ولعنه وعذبه أشد العذاب أن أقتلها به فأجاهد نفسي جهادا لا يعلمه إلا رب البريات ، والآن بعد أن تزوجت أختي التي تصغرني أشعر ان والدتي تحبها حبا جما وتكرهني كرها عظيما وتفضلني عليها حتى أنني أتمنى الا تأتي إلينا ، رغبة عارمة بالتخاصم معها وأحياناً لا احب حتى ان ارى في عينيها ...... سبحان الله
والعجيب في الأمر انها مصابة أيضاً وأشعر ان الشعور نفسه معي أي انها تكرهني ولا تحبني و جهادها لهذا الامر ظاهر جداً.....................
والحل الذي نرجو الله أن ييسره ويسهله علينا التضرع إلى الله بالدعاء والتبرأ من الحول والقوة والاستمرار في العلاج ولا ننسى أهمية جهاد النفس
ونسأل الله العلي العظيم أن شيفينا شفاءا لا يغادر سقماً

قطرات الدموع 07-06-2014 23:08

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

المشاكل عندى تأتى بصوره غريبه
عندما أكون أفضل وبدأت أقاوم أجد الكثير يستفزوننى بدون سبب , أنا أصمت لكنى بشر أجد نفسى أدخل فى بكاء صعب عندما أجد نفسى فى اهانات واستفزاز متتالى فى الطريق , عند شراء شىء , يفهمونى خطأ ويخاطبوننى بحده وأظل أعتذر وأعتذر وأوضح لأنهى المشكله
إن لم يفلحوا فى إضعافى وشغلى بما يحدث
آخرهم البيت أجد الأسرة تتشاجر وأضطر للتدخل للتهدئه
فلم أخرج سليمه ولا مره
لازم على الأقل يصيبنى الحسد من العارض والشياطين
قد ضقت وأتمنى الهروب ولو للقبور
سامحونى لم أتعود أن أكتب شىء حزين مهما كان الأمر عندى
لكنى تعبت تعبت تعبت
أحاول الهروب للمنتدى بعيدا عن الأذى
لكنى بصحبتكم يهون الكثير على ّ
أستغفر الله

رمضاء 08-06-2014 00:09

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097422)
بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

المشاكل عندى تأتى بصوره غريبه
عندما أكون أفضل وبدأت أقاوم أجد الكثير يستفزوننى بدون سبب , أنا أصمت لكنى بشر أجد نفسى أدخل فى بكاء صعب عندما أجد نفسى فى اهانات واستفزاز متتالى فى الطريق , عند شراء شىء , يفهمونى خطأ ويخاطبوننى بحده وأظل أعتذر وأعتذر وأوضح لأنهى المشكله
إن لم يفلحوا فى إضعافى وشغلى بما يحدث
آخرهم البيت أجد الأسرة تتشاجر وأضطر للتدخل للتهدئه
فلم أخرج سليمه ولا مره
لازم على الأقل يصيبنى الحسد من العارض والشياطين
قد ضقت وأتمنى الهروب ولو للقبور
سامحونى لم أتعود أن أكتب شىء حزين مهما كان الأمر عندى
لكنى تعبت تعبت تعبت
أحاول الهروب للمنتدى بعيدا عن الأذى
لكنى بصحبتكم يهون الكثير على ّ
أستغفر الله

لم أعرفك إلا قريبا من بعض مواضيعك وفيها تفاؤل
عكس هذا الرد
حقيقة النفسية تؤثر خصوصا إذا لم نجد مساندة ممن حولنا
فهل بإمكاني وأنا متعبة نفسيا وجسديا ضعيفة دينيا ومريض قلبها أن تنصحك وتصبرك؟
لكن يمكن أن أقول لك احتسبي ما يصيبك من أذى
وتذكري الدنيا فانية ومن ظلمك سينال عقابه عاجلا أم آجلا
وانظري لمن هم أشد منك بلاء فستنسي همك
أذكر أمس دخلت لقوقل صور لأبحث عن دعاء أضعه توقيعا لي وهو(رب إني مسني الضر وأنت أرحم الرحمين) فظهرت لي صور لمن ابتلوا بأمراض فنسيت ألمي وتعبي ونسيت التوقيع وحمدت الله على العافية

أعتذر إليك فأكيد أفكاري مشوشة كعقلي

مشاوير 08-06-2014 00:22

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097422)
بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

المشاكل عندى تأتى بصوره غريبه
عندما أكون أفضل وبدأت أقاوم أجد الكثير يستفزوننى بدون سبب , أنا أصمت لكنى بشر أجد نفسى أدخل فى بكاء صعب عندما أجد نفسى فى اهانات واستفزاز متتالى فى الطريق , عند شراء شىء , يفهمونى خطأ ويخاطبوننى بحده وأظل أعتذر وأعتذر وأوضح لأنهى المشكله
إن لم يفلحوا فى إضعافى وشغلى بما يحدث
آخرهم البيت أجد الأسرة تتشاجر وأضطر للتدخل للتهدئه
فلم أخرج سليمه ولا مره
لازم على الأقل يصيبنى الحسد من العارض والشياطين
قد ضقت وأتمنى الهروب ولو للقبور
سامحونى لم أتعود أن أكتب شىء حزين مهما كان الأمر عندى
لكنى تعبت تعبت تعبت
أحاول الهروب للمنتدى بعيدا عن الأذى
لكنى بصحبتكم يهون الكثير على ّ
أستغفر الله

هوني عليك عزيزتي قطرات
اعلم جيدا ما تمرين به فعضي على برنامجك العلاجي بالنواجذ والله أنها مسألة وقت وسيحكم الله لك فهو العدل سبحانه ولا يرضى لعباده الظلم أبدا
ادعي بحرقة وتذلل في سجودك وأبشري بالخير
قال تعالى : " أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين معه متى نصر الله ألا ان نصر الله فريب " اية 214من سورة البقرة
كان الرسل والمتمسكون بدينهم يقاسون أشد العناء حتى أن منهم من ينشر بالمناشر ومنهم من يعذب بالنار فكان أحد الصحابة يعذنه المشركون ببطحه على ظهره فوق الجمر فينطفئ من ذوبان شحمه عليه ولا حول ولا قوة الا بالله وكانوا صابرين محتسبين فأظفرهم الله تعالى ونصرهم وقلب الموازين لهم فبعد أن كانوا أذلة ضعاف صاروا ذوي قوة بقوة الله تعالى
فاحتسبي الأجر واصبري فما النصر الا صبر ساعة
وعليك برش زوايا البيت بالماء المرقي والملح لتهدأ المشاكل باذن الله تعالى
أسأل الله أن ينفع بالأسباب وأن يشفيكم ويجمع لكم بين الأجر والعافية وكوني مع الله يكن معك سبحانه وما أسماها من معية
اللهم احفظها واشرح صدرها ويسر أمرها واجعل أفئدة من الناس تهوي اليها على مرضاتك وتقواك

قطرات الدموع 08-06-2014 01:18

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
جزاكم الله خيرا
كنت متأكده من أنكم فعلا صحبة الخير

سامحونى فقد أبكتنى الإستفزازات المتتاليه
منذ أسبوع تقريبا وعندما شعرت أننى منذ الأمس بدأت أبكى بكاء مستمر
حتى لقد نسيت أن أنام وتذكرت اليوم الساعه 7 صباحا فنمت الحمد لله
قمت لأجد المشاجرة بالبيت
وقبل أن أكتب جاءنى الإستفزاز من 2 آخرين

وحتى لا أخرج عن مسار الموضوع اليكم ما فعلت ( تجربتى )

1-عندما وجدت نفسى تنهار كتبت اليكم لأتصبر بكلامكم
2-ذهبت توضأت وأنا أبكى صدقونى خفت أن أصاب بجلطه من كثرة الإنفعال منذ الأمس
3- وصليت لربى
4-أنتم دعوتم لى اللهم بارك لنا جميعا
وجدت نفسى أقرر الإختباء قليلا عن الناس حتى يمل الشيطان من تلك المكيده المتكرره وهدأت نفسى واطمأنت فجأه والله سبحان الله
الله معى


اقتباس:

لم أعرفك إلا قريبا من بعض مواضيعك وفيها تفاؤل
عكس هذا الرد
حقيقة النفسية تؤثر خصوصا إذا لم نجد مساندة ممن حولنا
فهل بإمكاني وأنا متعبة نفسيا وجسديا ضعيفة دينيا ومريض قلبها أن تنصحك وتصبرك؟
أختى رمضاء
مثلك أكون متعبه وضعيفه ومثلك مثلك وأهم بكتابة كلام حزين ثم أكتب كلام من فضل الله أكتبه لى ولكم
الكلمه مؤثره وعندما أتفائل وأكتب ما يغيظ الشيطان حقا أسعدكم وأسعد نفسى
إن كان بإمكانى أن أسعدك فلم أحزنك !
لكن هذه المره أنفجرت والله
أنا أتحمل بفضل الله

عدت سريعا لأكتب لكم لأطمأنكم وأشرح صدركم

اقتباس:

أعتذر إليك فأكيد أفكاري مشوشة كعقلي
عودى وأقرأى ما كتبت أنت إنه كلام جميل
لا يهزمك الشيطان ويضعفك بقول أنك مشوشه

أشكركم وأشكر أختى مشاوير التى دوما تسارع الىّ ولكل من يحتاج للمسانده تقبل الله

آثار دعائكم وصل لقلبى فشرح الله صدرى وهو المتفضل علينا ألا ترون هذا واضحا فى كلامى !

ها هى تجربه حيه للتعامل مع المشاكل
سبحان الله

رمضاء 08-06-2014 01:28

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097432)
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
جزاكم الله خيرا
كنت متأكده من أنكم فعلا صحبة الخير

سامحونى فقد أبكتنى الإستفزازات المتتاليه
منذ أسبوع تقريبا وعندما شعرت أننى منذ الأمس بدأت أبكى بكاء مستمر
حتى لقد نسيت أن أنام وتذكرت اليوم الساعه 7 صباحا فنمت الحمد لله
قمت لأجد المشاجرة بالبيت
وقبل أن أكتب جاءنى الإستفزاز من 2 آخرين

وحتى لا أخرج عن مسار الموضوع اليكم ما فعلت ( تجربتى )

1-عندما وجدت نفسى تنهار كتبت اليكم لأتصبر بكلامكم
2-ذهبت توضأت وأنا أبكى صدقونى خفت أن أصاب بجلطه من كثرة الإنفعال منذ الأمس
3- وصليت لربى
4-أنتم دعوتم لى اللهم بارك لنا جميعا
وجدت نفسى أقرر الإختباء قليلا عن الناس حتى يمل الشيطان من تلك المكيده المتكرره وهدأت نفسى واطمأنت فجأه والله سبحان الله
الله معى




أختى رمضاء
مثلك أكون متعبه وضعيفه ومثلك مثلك وأهم بكتابة كلام حزين ثم أكتب كلام من فضل الله أكتبه لى ولكم
الكلمه مؤثره وعندما أتفائل وأكتب ما يغيظ الشيطان حقا أسعدكم وأسعد نفسى
إن كان بإمكانى أن أسعدك فلم أحزنك !
لكن هذه المره أنفجرت والله
أنا أتحمل بفضل الله

عدت سريعا لأكتب لكم لأطمأنكم وأشرح صدركم


عودى وأقرأى ما كتبت أنت إنه كلام جميل
لا يهزمك الشيطان ويضعفك بقول أنك مشوشه

أشكركم وأشكر أختى مشاوير التى دوما تسارع الىّ ولكل من يحتاج للمسانده تقبل الله

آثار دعائكم وصل لقلبى فشرح الله صدرى وهو المتفضل علينا ألا ترون هذا واضحا فى كلامى !

ها هى تجربه حيه للتعامل مع المشاكل
سبحان الله



وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته
سررت لتحسن نفسيتك وهكذا عهدتك
بارك الله لك في صحتك وعافيتك
اغتسلي بالماء المرقي البارد
بالأمس ظننت أني سأموت وبعد اغتسالي به تحسنت ولله الحمد
بخصوص النوم انا عكسك فدائما أنام هروبا من المشاكل عندالرقية
يسر الله همك وفرج كربك ورزقك الصحبة الصالحة التي تعينك

مشاوير 08-06-2014 02:39

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097432)

1-عندما وجدت نفسى تنهار كتبت اليكم لأتصبر بكلامكم
2-ذهبت توضأت وأنا أبكى صدقونى خفت أن أصاب بجلطه من كثرة الإنفعال منذ الأمس

الحمد لله على سلامتك أختي الغالية

أتعلمين أنك اتبعت وصفة الهية جاء ذكرها في سورة الحجر اية 97
فقدقال تعالى (( ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين ))

فقد أمر الله تعالى رسوله الكريم بكثرة التسبيح والذكر والسجود أي الصلاة عند شعوره بالضيق
وهذا ما فتح الله عليك به ما شاء الله لا قوة الا بالله

أرأيت أن الله معك ولن يضيعك

اشغلي نفسك بذكر الله تعالى والتقرب اليه ومتابعة علاجك ولا تلتفتي لغير ذلك

وانتبهي فالشيطان يتحين الفرص للدخول في جسد المريض وﻻ يتأتى له ذلك الا في حالات منها الحزن الشديد والغضب الشديد وو...

وفعلا كما ذكرت أختي رمضاء اغتسلي بالماء البارد المرقي البرودة التي تتحمليها

أسأل الله تعالى أن يحفظك ويكفيك ما أهمك وأن يشرح صدرك

Nabil ALG 08-06-2014 12:27

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم قمر (المشاركة 1097215)
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم بارك الموضوع جد مهم جدا
الحقيقة الموضوع عريض جداً ولا أعرف كيف أبدا المشاركة
مسألة تقلب المزاجية واضحة جدا للمريض الروحي فقد جربتها ولا زالت أذوق ويلاتها والله المستعان ،
تغير مزاجي وتعصبي تعرفن ضد من ؟؟ ضد أودع وأحن مخلوق ؟؟ ضد والدتي حتى أني ادع الله أن ييسر لي برها والتودد إليها وأن يزرع حبها في قلبي ، في البداية حرب هوجاء ضدها إذا وقفت بجانبها وأمامنا أداة حادة يوسوس لي الخبيث خذله الله ولعنه وعذبه أشد العذاب أن أقتلها به فأجاهد نفسي جهادا لا يعلمه إلا رب البريات ، والآن بعد أن تزوجت أختي التي تصغرني أشعر ان والدتي تحبها حبا جما وتكرهني كرها عظيما وتفضلني عليها حتى أنني أتمنى الا تأتي إلينا ، رغبة عارمة بالتخاصم معها وأحياناً لا احب حتى ان ارى في عينيها ...... سبحان الله
والعجيب في الأمر انها مصابة أيضاً وأشعر ان الشعور نفسه معي أي انها تكرهني ولا تحبني و جهادها لهذا الامر ظاهر جداً.....................
والحل الذي نرجو الله أن ييسره ويسهله علينا التضرع إلى الله بالدعاء والتبرأ من الحول والقوة والاستمرار في العلاج ولا ننسى أهمية جهاد النفس
ونسأل الله العلي العظيم أن شيفينا شفاءا لا يغادر سقماً

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
و فيك اللهم بارك أخيتي و جزاك الله خيرا على مشاركتك الطيبة التي قاسمتي بها اخوتك و اخواتك في الله و هذا هو الهدف من هذا الموضوع ..عرض لتجارب شخصية و حلول ينتفع منها القارئ و جعل الله ما خطت يداكم في ميزان حسناتكم..
أما ما تعيشنه فتقريبا نفس ما تعيشه عائلة اعرفها الأخت لا تطيق أختها و ان لم تظهر ذلك و ما يترجمه هو استحالة ان يجتمعا مع بعض ولا يقتربان من بعضهما البعض و حتى في حالة الغياب لا تقبل الأخت اختها ..و مشاكل بين الاخوة تصل الى الشجار العنيف و الله المستعان...
و معظمهم مصابون بمرض روحي..
" والحل الذي نرجو الله أن ييسره ويسهله علينا التضرع إلى الله بالدعاء والتبرأ من الحول والقوة والاستمرار في العلاج ولا ننسى أهمية جهاد النفس
ونسأل الله العلي العظيم أن شيفينا شفاءا لا يغادر سقماً "
بارك الله فيك على ما خطت يداك كلام من ذهب أذهب الله عنك السوء..

Nabil ALG 08-06-2014 13:09

الاخوات الفاضلات
قطرات الدموع
مشاوير
رمضاء


بارك الله فيكم و نفع الله بكم و شكرا على مروركم الطيب و التجاوب الأطيب منكم في الموضوع و حرصكم على نفع و مواساة اخوتكم و اخواتكم ..احسنتم احسن الله اليكم و جعل الله ما خطت ايديكم في ميزان حسناتكم و رزقكم المولى سعادة الدارين
و حبذا لو راينا مشاركات من الاخوة الرجال كي ننتفع بآرائهم و تجاربهم التى ربما تكون مختلفة مع المرأة في بعض الجزئيات يعلمها الاخوة على سبيل المثال كيف تكون معاملة الزوجة ان كانت مصابة و العكس صحيح ..نقاط اضافية حبذا و لو يتم التطرق لها ان امكن طبعا.
--------

و تكملة للموضوع و دائما مع النقطة الاولى الا و هي استبيانات و تجارب مع المرضى على طبيعة وأنواع المشاكل الاسرية التي سببها الجن؟
الاستبيانات و التجارب و لله الحمد نراها تباعا من مشاركات الاخوة و الاخوات بارك الله فيهم و نفع الله بهم و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفي كل مبتلي و مبتلية من المؤمنين و المؤمنات..
و اما عن طبيعة المشاكل الاسرية التي يسببها الجن باذن الله طبعا نذكرها نحاول ذكرها فيما يلي و كل من له اضافة مرحبا به:
-أعراض نفسية (سرعة الغضب , قنوط ,يأس , الشعور بالعزلة, خمول...) و هذه الأعراض قد تؤدي الى مشاكل مع الزوج أو العائلة ان كانت غير مطلعة على الامراض الروحية و ما قد يحس به الشخص المصاب ... على سبيل المثال سرعة الغضب يعاتب الشخص و يحكم عليه انه انسان عصبي و كذا و كذا و ان عرف السبب بطل العجب . كذلك في مسألة الخمول قد يحكم على الشخص انه كسول و على المراة انها ليست ربة بيت نشطة و كذا.. و ان عرف السبب بطل العجب كذلك ...
و قد يؤدي و للأسف الجهل بسبب هاته الامور الغير طبيعية في الشخص المصاب الى الوصول الى مرحلة الطلاق و الله المستعان ...
فالغالب المعروف في مجتمعاتنا هو الحكم على الشخص بأنه مصاب بمرض روحي هو ان يروه يصرع و يتخبط ... لكن جهل الاعراض المصاحبة لحالات المس بصفة عامة و السحر بصفة خاصة ( لماذا هذا الخصوص لأسباب نتعرف عليها لاحقا ان شاء الله) يدخل المصاب في دائرة الغير مرغوب فيه...
-كثرة الشجارات بين الزوج و الزوجة أو المصاب و أفراد الاسرة و الاخوة و...
.
.
ليس هذا كله و هناك مشاكل اخرى لا تحضرني و من لديه اضافة في هذالجانب فليطرحها مشكورا و بارك الله فيكم و نفع الله بكم.

يتبع و النقطة المقبلة ان شاء الله هي دور المشاكل الاسرية في عملية إثارة وتأجيج الامراض الروحية ؟

نتطرق اليها لاحقا باذن الله و نسأل الله التوفيق و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم

قطرات الدموع 08-06-2014 15:44

أختى مشاوير
أختى رمضاء
بارك الله لكم وجزاكم الله خيرا على نصائحكم الغاليه تقبل الله منكم وفرج عنكم كل كرب


الأخ Nabil ALG


جزاك الله خيرا على هذا الموضوع
من خلال سطور المشاركين شعرت أنها مشكله يتعرض لهاالكثير منا
لكن

الشيطان دوره محدود الوسوسه بين الأشخاص لكن لم يجبر أحد منهم على التعرض بالسوء للطرف الآخر عدا بعض الحالات المحدوده التى يحضر عليها الشيطان ويتحدث

عندما ابتعد البعض عن تقوى الله أصبح يتحدث بعنف وغلظه لأنه متضايق !
وما ذنب من تحدثه !
أليس هذا ظلم

ممكن يتسبب فى إيذاء الطرف الآخر صحيا وربما أصابه بالإكتئاب أو أضاع وقته فى مشاكل لو علمنا أننا راحلون حقا لما ظللنا نتعارك ونتشاجر هكذا
يكفيه ظلما أنه أعان الشيطان عليه وأضاع عليه أوقات كان ممكن تكون أوقات جميله بينهم

قبل أن تتحدث بعنف ..... تذكر يوم الحساب
ومن تجد زوجها يقدر ظروفها لا تستسلم ولتحاول أن ترد له المعروف بالمقاومه للشيطان قدر الإستطاعه وما عجزت عنه فليتجاوز عنه الزوج
لتكون الحياه طيبه وليست سلسله من الشجار
أرجوا ألا تكون مجرد أمانى ويفرض الواقع علينا نفسه !


المشكله يجب أن يساهم فى حلها الجميع ( التعاون بين أفراد الأسرة ليهرب الشيطان من بينهم )

وأرجوا ألا يأخذ شخص كلامى ليشعر بالتقصير من الطرف الآخر تجاهه
نصبر ونتحمل ونساعد أنفسنا فإن ضعفت فلديك هنا صحبه تعينك تمسك بها وأطلب النصيحه ولا تترك نفسك هكذا وحدك لنفسك والشيطان
لكن
نحذر الغيبه تحت مسمى الفضفضه
أنتم تعرفون الفرق
نحذر فإن زللنا نسارع بتدارك الزلل بالتوبه

يارب أصلح حال بيوت المسلمين

Nabil ALG 08-06-2014 16:08

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
الاخت الكريمة قطرات الدموع... ما شاء الله و لا قوة الا بالله عليك و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك شفاءا تاما لا يغادر سقما و سائر مرضى المؤمنين و المؤمنات ..

بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على هذه التذكرة و صراحة نبهتيني لأمر كنت سأرفقه في هذا الموضوع كي لا يختلط الامر و كل شيء ينسب الى الشيطان لتعظيم شأنه ..
و ندرج هذه الفقرة لاثراء الموضوع و باذن الله ...

----------
* قوله تعالى : إنه ليس له سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون إنما سلطانه على الذين يتولونه والذين هم به مشركون . ذكر - جل وعلا - في هذه الآية الكريمة : أن الشيطان ليس له سلطان على المؤمنين المتوكلين على الله ، وأن سلطانه إنما هو على أتباعه الذين يتولونه ، والذين هم به مشركون .

وبين هذا المعنى في غير هذا الموضع ، كقوله : إن عبادي ليس لك عليهم سلطان إلا من اتبعك من الغاوين [ 15 \ 42 ] ، وقوله : لأغوينهم أجمعين إلا عبادك منهم المخلصين [ 15 \ 39 - 40 ] ، وقوله : إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا [ 17 \ 65 ] ، وقوله : وما كان له عليهم من سلطان إلا لنعلم من يؤمن بالآخرة ممن هو منها في شك الآية [ 34 \ 21 ] ، وقوله : وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي [ 14 \ 22 ] .

واختلف العلماء في معنى السلطان في هذه الآية .

فقال أكثر أهل العلم : هو الحجة ، أي : ليس للشيطان عليهم حجة فيما يدعوهم إليه من عبادة الأوثان .

وقال بعضهم : ليس له سلطان عليهم ، أي : تسلط وقدرة على أن يوقعهم في ذنب لا توبة منه . وقد قدمنا هذا ، والمراد : ب : الذين يتولونه [ 16 \ 100 ] ، الذين يطيعونه فيوالونه بالطاعة .

وأظهر الأقوال في قوله : هم به مشركون [ 16 \ 100 ] ، أن الضمير عائد إلى الشيطان لا إلى الله . ومعنى كونهم مشركين به هو طاعتهم له في الكفر والمعاصي ; كما يدل عليه قوله تعالى : ألم أعهد إليكم يابني آدم أن لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين [ 36 \ 60 ] ، وقوله عن إبراهيم : ياأبت لا تعبد الشيطان إن الشيطان [ 19 \ 44 ] ، إلى غير ذلك من الآيات . وأما سلطانه على الذين يتولونه فهو ما جعلوه له على أنفسهم من الطاعة والاتباع والموالاة ، بغير موجب يستوجب ذلك .

تنبيه .

فإنه قيل : أثبت الله للشيطان سلطانا على أوليائه في آيات ; كقوله هنا : إنما سلطانه [ ص: 445 ] على الذين يتولونه . . . الآية [ 16 \ 100 ] ، وقوله : إن عبادي ليس لك عليهم سلطان إلا من اتبعك من الغاوين [ 15 \ 42 ] ، فالاستثناء يدل على أن له سلطانا على من اتبعه من الغاوين ; مع أنه نفى عنه السلطان عليهم في آيات أخر ; كقوله : ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين وما كان له عليهم من سلطان الآية [ 34 \ 20 - 21 ] .

وقوله تعالى حاكيا عنه مقررا له : وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي [ 114 \ 22 ] .

فالجواب هو : أن السلطان الذي أثبته له عليهم غير السلطان الذي نفاه ، وذلك من وجهين :

الأول : أن السلطان المثبت له هو سلطان إضلاله لهم بتزيينه ، والسلطان المنفي هو سلطان الحجة ، فلم يكن لإبليس عليهم من حجة يتسلط بها ، غير أنه دعاهم فأجابوه بلا حجة ولا برهان . وإطلاق السلطان على البرهان كثير في القرآن .

الثاني : أن الله لم يجعل له عليهم سلطانا ابتداء البتة ، ولكنهم هم الذين سلطوه على أنفسهم بطاعاته ودخولهم في حزبه ، فلم يتسلط عليهم بقوة ; لأن الله يقول : إن كيد الشيطان كان ضعيفا [ 4 \ 76 ] ، وإنما تسلط عليهم بإرادتهم واختيارهم .

ذكر هذا الجواب بوجهيه العلامة ابن القيم - رحمه الله -
--------
*منقول و المصدر اسلام واب

********
"ومن تجد زوجها يقدر ظروفها لا تستسلم ولتحاول أن ترد له المعروف بالمقاومه للشيطان قدر الإستطاعه وما عجزت عنه فليتجاوز عنه الزوج
لتكون الحياه طيبه وليست سلسله من الشجار
أرجوا ألا تكون مجرد أمانى ويفرض الواقع علينا نفسه !"
" المشكله يجب أن يساهم فى حلها الجميع ( التعاون بين أفراد الأسرة ليهرب الشيطان من بينهم )"

أحسنت أحسن الله اليك جميلة و قيمة هي نصائحك جعلها الله في ميزان حسناتك واصلي بارك الله فيك أخيتي و كان الله في عونك ما دمتي في عون اخوتك و اخواتك...

و كي لا ندع مجال لتلاعب الشياطين بنا ..اذن علينا بالتوكل على الله و حسن الظن به و بالذكر و الطاعات و كذلك امر مهم آخر الى و هو تحصين البيت بما اجازه الشرع من اسباب حسية و معنوية كقراءة او تشغيل سورة البقرة في البيت و رش البيت بماء مرقي و...

و الله اعلى و أعلم و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم.

قطرات الدموع 08-06-2014 22:41

الحمد لله يا رمضاء
أفزعتينى إلى نصف القصه إلى أن ذكرت بدأت العلاج
والله دعوت لك وقت السحر وفى سجود الفجر لأنى شعرت من بين السطور شيئا ما
الفرج قريب لكن لا تخبرى أحد بالعلاج إلا من تثقى بهم
استمرى بإصرار وستنتصرى بإذن الله
سأتذكرك دائما بالدعاء إن شاء الله
الحمد لله بدايه الشفاء بإذن الله
أما الغضب عندك أنت تعبانه قاومى قدر استطاعتك
نحن نتحدث عن الذى يتحجج بالمرض أو ترك نفسه لوساوس الشيطان
حالتك تختلف تماما
كفى عن احباط نفسك ( أنا مشوشه - أنا بعيده عن الله - أنا ----) ألم تلاحظى كثرة ترديد ذلك -
الله هو القدير يحول الضعف لقوه بإذنه
( الثقه بالله )
أنت بدأت الطريق والإلتجاء إلى الله ونحن على مشارف شهر رمضان
خير إن شاء الله

رمضاء 08-06-2014 23:19

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097517)
الحمد لله يا رمضاء
أفزعتينى إلى نصف القصه إلى أن ذكرت بدأت العلاج
والله دعوت لك وقت السحر وفى سجود الفجر لأنى شعرت من بين السطور شيئا ما
الفرج قريب لكن لا تخبرى أحد بالعلاج إلا من تثقى بهم
استمرى بإصرار وستنتصرى بإذن الله
سأتذكرك دائما بالدعاء إن شاء الله
الحمد لله بدايه الشفاء بإذن الله
أما الغضب عندك أنت تعبانه قاومى قدر استطاعتك
نحن نتحدث عن الذى يتحجج بالمرض أو ترك نفسه لوساوس الشيطان
حالتك تختلف تماما
كفى عن احباط نفسك ( أنا مشوشه - أنا بعيده عن الله - أنا ----) ألم تلاحظى كثرة ترديد ذلك -
الله هو القدير يحول الضعف لقوه بإذنه
( الثقه بالله )
أنت بدأت الطريق والإلتجاء إلى الله ونحن على مشارف شهر رمضان
خير إن شاء الله

جزاك الله خيرا على حبك الخير لإخوانك
ولك بمثل مادعوت وتدعين لي وزيادة (لا تنسي ذلك)
لم أخبر أحدا بالأمر إلا أمي وأختي
الغضب الحمد لله لم يصبني منذ أيام ودائما أقاوم وأظنني وجدت دواءه الاغتسال بالماء البارد رغم أني لا أحتمله
فزعتِ مما قرأتِ وقد ذكرت قطرة من بحر ما حدث لي
ولا أقول إلا والله المستعان وهو حسبي ونعم الوكيل.
لما أقول إني مشوشةفأعني ذلك فمرات كثيرة يصيبني عدم تركيز وعدم فهم للموضوع، ويوم وضع الأخ نبيل موضوعه لم أستطع فهم ما كتب وكررت مرارا ومرارا القراءة، عدم التركيز يصيبني حتى عندما أعبر الطريق فأصبح مثل طفل صغير لا يعرف كيف يتصرف مع السيارات، فمرات أبقى ربع ساعة حتى أعبر ذلك الطريق وكل من التشويش في رأسي ولا تنسي الخلط في الكلام فيصبح السكوت في حالتي من ذهب، والحمد لله هذين اليومين أحسن

قطرات الدموع 09-06-2014 11:33

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

http://www.rouqyah.com/showthread.ph...E1%D1%DE%ED%E5

هذا الرابط موضوع هام بالمنتدى يفيد الموضوع
الموضوع عن
ما حل العصبيه المتلازمه مع المرض الروحى

Nabil ALG 09-06-2014 11:50

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الدموع (المشاركة 1097560)
بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

http://www.rouqyah.com/showthread.ph...e1%d1%de%ed%e5

هذا الرابط موضوع هام بالمنتدى يفيد الموضوع
الموضوع عن
ما حل العصبيه المتلازمه مع المرض الروحى


السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و شكرا على كل مجهوداتك لنفع اخوتك و اخواتك و نفع الله بك و بعلمك واصلي بارك الله فيك و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و أن تكوني ممن يقول فيهم المولى عز و جل يوم القيامة "ادخلوها بسلام آمنين ذلك يوم الخلود".

Nabil ALG 09-06-2014 11:57

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه

الغضب نزغة من نزغات الشيطان ، يقع بسببه من السيئات والمصائب مالا يعلمه إلا الله ، ولذلك جاء في الشريعة ذكر واسع لهذا الخلق الذميم ، وورد في السنة النبوية علاجات للتخلص من هذا الداء وللحد من آثاره ، فمن ذلك :

1- الاستعاذة بالله من الشيطان :

عن سليمان بن صرد قال : كنت جالسا مع النبي صلى الله عليه وسلم ، ورجلان يستبان ، فأحدهما احمر وجهه واتفخت أوداجه ( عروق من العنق ) فقال النبي صلى الله عليه وسلم : « إني لأعلم كلمة لو قالها ذهب عنه ما يجد ، لو قال أعوذ بالله من الشيطان ذهب عنه ما يجد »رواه البخاري ، الفتح 6/337 ومسلم/2610 .

وقال صلى الله عليه وسلم : « إذا غضب الرجل فقال أعوذ بالله ، سكن غضبه »صحيح الجامع الصغير رقم 695 .

2- السكوت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا غضب أحدكم فليسكت » رواه الإمام أحمد المسند 1/329 وفي صحيح الجامع 693 ، 4027 .

وذلك أن الغضبان يخرج عن طوره وشعوره غالبا فيتلفظ بكلمات قد يكون فيها كفر والعياذ بالله أو لعن أو طلاق يهدم بيته ، أو سب وشتم - يجلب له عداوة الآخرين . فبالجملة : السكوت هو الحل لتلافي كل ذلك .

3- السكون : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس ، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع » .

وراوي هذا الحديث أبو ذر رضي الله عنه ، حدثت له في ذلك قصة : فقد كان يسقي على حوض له فجاء قوم فقال : أيكم يورد على أبي ذر ويحتسب شعرات من رأسه ؟ فقال رجل أنا فجاء الرجل فأورد عليه الحوض فدقه أي كسره أو حطمه والمراد أن أبا ذر كان يتوقع من الرجل المساعدة في سقي الإبل من الحوض فإذا بالرجل يسيء ويتسبب في هدم الحوض .

، وكان أبو ذر قائما فجلس ثم اضطجع فقيل له : يا أبا ذر لم جلست ثم اضطجعت ؟ قال فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم .... وذكر الحديث بقصته في مسند أحمد 5/152 وانظر صحيح الجامع رقم 694 .

وفي رواية كان أبو ذر يسقي على حوض فأغضبه رجل فقعد .... فيض القدير ، المناوي 1/408 .

ومن فوائد هذا التوجيه النبوي منع الغاضب من التصرفات الهوجاء لأنه قد يضرب أو يؤذي بل قد يقتل - كما سيرد بعد قليل - وربما أتلف مالا ونحوه ، ولأجل ذلك إذا قعد كان أبعد عن الهيجان والثوران ، وإذا اضطجع صار أبعد ما يمكن عن التصرفات الطائشة والأفعال المؤذية . قال العلامة الخطابي - رحمه الله - في شرحه على أبي داود : ( القائم متهيء للحركة والبطش والقاعد دونه في هذا المعنى ، والمضطجع ممنوع منهما ، فيشبه أن يكون النبي صلى الله عليه وسلم إنما أمره بالقعود والاضطجاع لئلا يبدر منه في حال قيامه وقعوده بادرة يندم عليها فيما بعد . والله أعلم سنن أبي داود ، ومعه معالم السنن 5/141 .

4- حفظ وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم : عن أبي هريرة رضي الله عنه« أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم أوصني قال لا تغضب . فردد ذلك مرارا ، قال لا تغضب »رواه البخاري فتح الباري 10/456 .

وفي رواية قال الرجل : ففكرت حين قال النبي صلى الله عليه وسلم ، ما قال فإذا الغضب يجمع الشر كله مسند أحمد 5/373 .

5- « لا تغضب ولك الجنة » حديث صحيح : صحيح الجامع 7374 . وعزاه ابن حجر إلى الطبراني ، انظر الفتح 4/465 .

إن تذكر ما أعد الله للمتقين الذين يتجنبون أسباب الغضب ويجاهدون أنفسهم في كبته ورده لهو من أعظم ما يعين على إطفاء نار الغضب ، ومما ورد من الأجر العظيم في ذلك قوله صلى الله عليه وسلم « ومن كظم غيظا ، ولو شاء أن يمضيه أمضاه ، ملأ الله قلبه رضا يوم القيامة »رواه الطبراني 12/453 وهو في صحيح الجامع 176 .

وأجر عظيم آخر في قوله عليه الصلاة والسلام : « من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه ، دعاه الله عز وجل على رؤوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره من الحور العين ماشاء »رواه أبو داود 4777 وغيره ، وحسنه في صحيح الجامع 6518 .

6- معرفة الرتبة العالية والميزة المتقدمة لمن ملك نفسه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ، « ليس الشديد بالصرعة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب » رواه أحمد 2/236 والحديث متفق عليه .

وكلما انفعلت النفس واشتد الأمر كان كظم الغيظ أعلى في الرتبة . قال عليه الصلاة والسلام : « الصرعة كل الصرعة الذي يغضب فيشتد غضبه ويحمر وجهه ، ويقشعر شعره فيصرع غضبه » رواه الإمام أحمد 5/367 ، وحسنه في صحيح الجامع 3859 .

وينتهز عليه الصلاة والسلام الفرصة في حادثة أمام الصحابة ليوضح هذا الأمر ، فعن أنس « أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بقوم يصطرعون ، فقال : ماهذا ؟ قالوا : فلان الصريع ما يصارع أحدا إلا صرعه قال : أفلا أدلكم على من هو أشد منه ، رجل ظلمه رجل فكظم غيظه فغلبه وغلب شيطانه وغلب شيطان صاحبه » رواه البزار قال ابن حجر بإسناد حسن . الفتح 10/519 .

7- التأسي بهديه صلى الله عليه وسلم في الغضب :

وهذه السمة من أخلاقه صلى الله عليه وسلم ، وهو أسوتنا وقدوتنا ، واضحة في أحاديث كثيرة ، ومن أبرزها : عن أنس رضي الله عنه قال : كنت أمشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وعليه برد نجراني غليظ الحاشية ، فأدركه أعرابي فجبذه بردائه جبذة شديدة ، فنظرت إلى صفحة عاتق النبي صلى الله عليه وسلم « ما بين العنق والكتف » وقد أثرت بها حاشية البرد ، ثم قال : يا محمد مر لي من مال الله الذي عندك ، فالتفت إليه صلى الله عليه وسلم فضحك ، ثم أمر له بعطاء متفق عليه فتح الباري 10/375 .. ومن التأسي بالنبي صلى الله عليه وسلم أن نجعل غضبنا لله ، وإذا انتهكت محارم الله ، وهذا هو الغضب المحمود فقد غضب صلى الله عليه وسلم لما أخبروه عن الإمام الذي ينفر الناس من الصلاة بطول قراءته ، وغضب لما رأى في بيت عائشة سترا فيه صور ذوات أرواح ، وغضب لما كلمه أسامة في شأن المخزومية التي سرقت ، وقال : أتشفع في حد من حدود الله ؟ وغضب لما سئل عن أشياء كرهها ، وغير ذلك . فكان غضبه صلى الله عليه وسلم لله وفي الله .

8- معرفة أن رد الغضب من علامات المتقين :

وهؤلاء الذين مدحهم الله في كتابه ، وأثنى عليهم رسوله ، صلى الله عليه وسلم ، وأعدت لهم جنات عرضها السماوات والأرض ، ومن صفاتهم أنهم : { ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين } وهؤلاء الذين ذكر الله من حسن أخلاقهم وجميل صفاتهم وأفعالهم ، ماتشرئب الأعناق وتتطلع النفوس للحوق بهم ، ومن أخلاقهم أنهم : { إذا ما غضبوا هم يغفرون } .

9- التذكر عند التذكير :

الغضب أمر من طبيعة النفس يتفاوت فيه الناس ، وقد يكون من العسير على المرء أن لا يغضب ، لكن الصديقين إذا غضبوا فذكروا بالله ذكروا الله ووقفوا عند حدوده ، وهذا مثالهم .

عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رجلا استأذن على عمر رضي الله عنه فأذن له ، فقال له : يا ابن الخطاب والله ما تعطينا الجزل ( العطاء الكثير ) ولا تحكم بيننا بالعدل ، فغضب عمر رضي الله عنه حتى هم أن يوقع به ، فقال الحر بن قيس ، ( وكان من جلساء عمر ) : يا أمير المؤمنين إن الله عز وجل قال لنبيه ، صلى الله عليه وسلم : { خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين } وإن هذا من الجاهلين ، فوالله ما جاوزها عمر رضي الله عنه حين تلاها عليه ، وكان وقافا عند كتاب الله عز وجل رواه البخاري الفتح 4/304 . فهكذا يكون المسلم ، وليس مثل ذلك المنافق الخبيث الذي لما غضب أخبروه بحديث النبي صلى الله عليه وسلم وقال له أحد الصحابة تعوذ بالله من الشيطان ، فقال لمن ذكره : أترى بي بأس أمجنون أنا ؟ اذهب رواه البخاري فتح 1/465 . نعوذ بالله من الخذلان .

10- معرفة مساوئ الغضب :

وهي كثيرة ، مجملها الإضرار بالنفس والآخرين ، فينطلق اللسان بالشتم والسب والفحش وتنطلق اليد بالبطش بغير حساب ، وقد يصل الأمر إلى القتل ، وهذه قصة فيها عبرة : عن علقمة بن وائل أن أباه رضي الله عنه حدثه قال : إني لقاعد مع النبي [ ] صلى الله عليه وسلم إذ جاء رجل يقود آخر بنسعة ( حبل مضفور ) فقال : يا رسول الله هذا قتل أخي . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أقتلته ؟ قال : نعم قتلته . قال : كيف قتلته ؟ قال : كنت أنا وهو نختبط ( نضرب الشجر ليسقط ورقه من أجل العلف ) من شجرة ، فسبني فأغضبني فضربته بالفأس على قرنه ( جانب الرأس ) فقتلته ... إلى آخر القصة رواه مسلم في صحيحه 1307 ترتيب عبد الباقي .

وقد يحصل أدنى من هذا فيكسر ويجرح ، فإذا هرب المغضوب عليه عاد الغاضب على نفسه ، فربما مزق ثوبه ، أو لطم خده ، وربما سقط صريعا أو أغمي عليه ، وكذلك قد يكسر الأواني ويحطم المتاع .

ومن أعظم الأمور السيئة التي تنتج عن الغضب وتسبب الويلات الاجتماعية وانفصام عرى الأسرة وتحطم كيانها ، هو الطلاق . واسأل أكثر الذين يطلقون نساءهم كيف طلقوا ومتى ، فسينبئونك : لقد كانت لحظة غضب .

فينتج عن ذلك تشريد الأولاد ، والندم والخيبة ، والعيش المر ، وكله بسبب الغضب . ولو أنهم ذكروا الله ورجعوا إلى أنفسهم ، وكظموا غيظهم واستعاذوا بالله من الشيطان ما وقع الذي وقع ولكن مخالفة الشريعة لا تنتج إلا الخسارة .

وما يحدث من الأضرار الجسدية بسبب الغضب أمر عظيم كما يصف الأطباء كتجلط الدم ، وارتفاع الضغط ، وزيادة ضربات القلب ، وتسارع معدل التنفس ، وهذا قد يؤدي إلى سكته مميتة أو مرض السكري وغيره . نسأل الله العافية .

11- تأمل الغاضب نفسه لحظة الغضب .

لو قدر لغاضب أن ينظر إلى صورته في المرآة حين غضبه لكره نفسه ومنظره ، فلو رأى تغير لونه وشدة رعدته ، وارتجاف أطرافه ، وتغير خلقته ، وانقلاب سحنته ، واحمرار وجهه ، وجحوظ عينيه وخروج حركاته عن الترتيب وأنه يتصرف مثل المجانين لأنف من نفسه ، واشمأز من هيئته ومعلوم أن قبح الباطن أعظم من قبح الظاهر ، فما أفرح الشيطان بشخص هذا حاله ! نعوذ بالله من الشيطان والخذلان .

الدعاء :

هذا سلاح المؤمن دائما يطلب من ربه أن يخلصه من الشرور والآفات والأخلاق الرديئة ، ويتعوذ بالله أن يتردى في هاوية الكفر أو الظلم بسبب الغضب ، ولأن من الثلاث المنجيات : العدل في الرضا والغضب صحيح الجامع 3039 كان من دعائه عليه الصلاة والسلام : « اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق أحيني ما علمت الحياة خيرا لي ، وتوفني إذا علمت الوفاة خيرا لي ، اللهم وأسألك خشيتك في الغيب والشهادة ، وأسألك كلمة الإخلاص في الرضا والغضب ، وأسألك القصد في الفقر والغنى وأسألك نعيما لا ينفد ، وقرة عين لا تنقطع ، وأسألك الرضا بعد القضاء ، وأسألك برد العيش بعد الموت، أسألك لذة النظر إلى وجهك والشوق إلى لقائك ، في غير ضراء مضر ة ولا فتنة مضلة الله زينا بزينة الإيمان واجعلنا هداة مهتدين . »

والحمد لله رب العالمين .

-----------
فضيلة الشيخ محمد صالح المنجد حفظه الله

قطرات الدموع 09-06-2014 12:03

اقتباس:

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و شكرا على كل مجهوداتك لنفع اخوتك و اخواتك و نفع الله بك و بعلمك واصلي بارك الله فيك و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك و أن تكوني ممن يقول فيهم المولى عز و جل يوم القيامة "ادخلوها بسلام آمنين ذلك يوم الخلود".
آمين
جزاك الله خيرا
هذا رزقكم قد كنت أبحث عن موضوع آخر فوجدت ما يفيد ذلك الموضوع
الفضل لله
عليم بحال المبتلين

قطرات الدموع 10-06-2014 02:15


demasalem 10-06-2014 18:25

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
الله يفتح عليك موضوع مهم جداً
عانيت كثيراً وسنوات من هذه المشكلة ليس داخل المنزل لان والدتى (الله يرحمها ويغفر لها) واخى متفهين حالتى ولكن المعاناة كانت مع الاقارب وباقى العائلة حيث اني عصبية وانفعل بسرعة فكانت اغلب المواقف تنقلب ضدي وبعد ما اكون مظلومة اصبح ظالمة ودائماً تصدر منى تصرفات اندم عليها واحاسب نفسي كيف انى اتصرف بهذا الاسلوب واخيرأ وجدت الحل وهو الحدود فى التعامل معهم والاختصار في الزيارات ليس قطع رحم ولكن الاختصار في مدة الزيارة الحذر في الحوار في البداية كانوا مستغربين هذا الاسلوب وكان التقييم اني لا احبهم وانى انطوائية و و و واخيراً ارتحت من المشاكل
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك علي طرح الموضوع وبارك الله في الجميع ولا تبخلوا علي بتوجيهاتكم ونصائحكم بخصوص هذا الموضوع

رمضاء 12-06-2014 11:08

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

السلام عليكم ورحمـة الله

إضافة إلى الغضب فالخمول الذي يصيب المريض له تأثير سلبي كبير
فالمرأة تترك أعمال البيت وتهمل بيتها ومهما كان الزوج صبورا فأكيد سيأتي يوم ليتذمر فيه خصوصا إذا كان يجهل أمر الإصابة، والمشكلة ستكون أكبر لو كانت تسكن مع أهل الزوج
وبالنسبة للرجل المريض فالخمول أكيد سصيبه عن أداء عمله فيترك عمله أو يأخذ عطلا مرضية ليكون حبيس غرفته وفراشه أو مقابلا للتلفاز

أظن الحل في حالتهم هذه هي الرقية
***
أيضا اهمال المرأة لنفسها والاهتمام بمنظرها وهذا أظن ليس في كل الأمراض الروحية...

Nabil ALG 12-06-2014 11:35

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة demasalem (المشاركة 1097655)
بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
الله يفتح عليك موضوع مهم جداً
عانيت كثيراً وسنوات من هذه المشكلة ليس داخل المنزل لان والدتى (الله يرحمها ويغفر لها) واخى متفهين حالتى ولكن المعاناة كانت مع الاقارب وباقى العائلة حيث اني عصبية وانفعل بسرعة فكانت اغلب المواقف تنقلب ضدي وبعد ما اكون مظلومة اصبح ظالمة ودائماً تصدر منى تصرفات اندم عليها واحاسب نفسي كيف انى اتصرف بهذا الاسلوب واخيرأ وجدت الحل وهو الحدود فى التعامل معهم والاختصار في الزيارات ليس قطع رحم ولكن الاختصار في مدة الزيارة الحذر في الحوار في البداية كانوا مستغربين هذا الاسلوب وكان التقييم اني لا احبهم وانى انطوائية و و و واخيراً ارتحت من المشاكل
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك علي طرح الموضوع وبارك الله في الجميع ولا تبخلوا علي بتوجيهاتكم ونصائحكم بخصوص هذا الموضوع

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه
اللهم آمين و فيك اللهم بارك و جزاك الله خيرا أخيتي على مشاركتنا بتجربتك و على مرورك الطيب و لا باس عليك اخيتي طهور ان شاء الله و أسأل الله العظيـــم رب العرش العظيـــم أن يشفيـــك.

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة demasalem (المشاركة 1097655)
واخيرأ وجدت الحل وهو الحدود فى التعامل معهم والاختصار في الزيارات ليس قطع رحم ولكن الاختصار في مدة الزيارة الحذر في الحوار

هذا المراد و الاهم في هذا الموضوع أي الكل يدلي برأيه و تجربته و يخرج ما في قلبه و نتكلم بضوابط كي نخفف من حدة ما يكتمه المرء و خاصة المريض الروحي من ما يشعر و يحس و..و... و كذلك مساعدة اخوته و اخواته من ما يراه مناسبا من حلول كالحل الذي وافتنا به الاخت الكريمة ... بارك الله فيكم و جعل الله ما خطت يداك في ميزان حسناتك .

و نصيحتي التي قد لا تختلف عن باقي القراء هي اللجوء الى الله و حسن الظن به و الدعاء و الصدقة بنية الشفاء الرقية الشرعية لقطع دابر هذا الخبيث الذي تلبس الجسد بغير وجه حق و ظلما و اللهم إني أسألك بأسمائك الحسنى كلها وإسمك الأعظم وبكل اسم هو لك وبكل اسم استأثرت به في علم الغيب عندك أن تأخذ هذا الخبيث أخذ عزيز مقتدر.

و في آخر الموضوع سنقدم باذن الله كل ماذكره الاخوة و الاخوات من حلول مع اضافة ما نراه باذن الله مناسبا و بمساعدتكم نسال الله التوفيق.

Nabil ALG 12-06-2014 11:50

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضاء (المشاركة 1097767)
بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم

السلام عليكم ورحمـة الله

إضافة إلى الغضب فالخمول الذي يصيب المريض له تأثير سلبي كبير
فالمرأة تترك أعمال البيت وتهمل بيتها ومهما كان الزوج صبورا فأكيد سيأتي يوم ليتذمر فيه خصوصا إذا كان يجهل أمر الإصابة، والمشكلة ستكون أكبر لو كانت تسكن مع أهل الزوج
وبالنسبة للرجل المريض فالخمول أكيد سصيبه عن أداء عمله فيترك عمله أو يأخذ عطلا مرضية ليكون حبيس غرفته وفراشه أو مقابلا للتلفاز

أظن الحل في حالتهم هذه هي الرقية
***
أيضا اهمال المرأة لنفسها والاهتمام بمنظرها وهذا أظن ليس في كل الأمراض الروحية...

وعليكم السلام ورحمـة الله وبركاته
بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و نفع الله بك و بعلمك و مشكورة اخيتي بمشاركاتك القيمة و حرصك على نفع اخوتك و أخواتك نسأل الله ان يرزقك سعادة الدارين .
صحيح ما أضفتيه اخيتي و قد لاحظت هذا بنفسي عن تجربة .. و الاصعب كما قلتي ان كان من بحولك يجهلون امر الاصابة و السكن مع اهل الزوج... تقريبا ما حدث معي و لله الحمد , فقد كانوا يجهلون امر اصابة الزوجة حفظها الله و اياكم مع ملاحظة امور يحسبونها من طبعها لكن من وراء هذا خبيث همه الوحيد الفتنة و التفريق و ... و الحمد لله ان هاته الامور بأمر الله و ليست بامره فهو ليس قادر حتى على فك عبوديته و ذله و طاعته لساحر خبيث قاتلهم الله فكيف له أن فعل ما يريد ... ما دخل الجسد الا باذن الله و ما يخرج منه الا باذن الله كذلك و ما شاء الله كان و لله الحمد كله دقه و جله ..

جزاك الله خيرا على كل ما أضفتيه و لا تترددي أخيتي في اضافة و اثراء الموضوع بكل ما تريته مناسبا و نافعا و كل الاخوة و الاخوات بارك الله فيكم .

Nabil ALG 12-06-2014 11:54

على هامش الموضوع ...

اللهم زلزلهم وزلزل أسحارهم وشياطينهم ، اللهم زلزلهم زلزلة من عندك .

(ﻓﺎﻧﻈﺮ ﻛﻴﻒ ﻛﺎﻥ ﻋﺎﻗﺒﺔ ﻣﻜﺮﻫﻢ ﺃﻧﺎ ﺩﻣﺮﻧﺎﻫﻢ ﻭﻗﻮﻣﻬﻢ أجمعين )اللهم دمرهم تدميرا ودمر أسحارهم وشياطينهم .

اللهم يا قاصم القرى الظالمة اقصم هؤلاء الظالمين

(ثم صدقناهم الوعد فأنجيناهم ومن نشاء وأهلكنا المسرفين ) اللهم اصدقنا الوعد وأنجنا وأهلك هؤلاء المسرفين ، فأنت وعدت المظلوم بنصرته وأنت لاتخلف الميعاد.

اللهم آآآمين

رمضاء 14-06-2014 14:30

اللهم آمين

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
السلام عليكم
كما ذكرتم مما يصيب المريض الخمول سواء المرأة أو الرجل وسأتحدث عن المرأة كيف تجاهد نفسها بعد أن تتوكل على الله في أداء واجباتها وأعمالها في البيت خاصة

ففي الحديث عن علي رضي الله عنه أن فاطمة رضي الله عنها أتت النبي صلى الله عليه وسلم تسأله خادمًا فلم تجده، ووجدت عائشة رضي الله عنها فأخبرتها. قال علي رضي الله عنه: فجاءنا النبي صلى الله عليه وسلم وقد أخذنا مضاجعنا فقال: (ألا أدلكما على ما هو خير لكما من خادم، إذا أويتما إلى فراشكما فسبحا ثلاثًا وثلاثين، واحمدا ثلاثًا وثلاثين، وكبرا أربعًا وثلاثين، فإنه خير لكما من خادم )قال علي رضي الله عنه: فما تركتهن منذ سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم. متفق عليه.

هذا عند النوم
وأما عند الاستيقاظ وغالبا يكون وقت الفجر فمن الأفضل عدم النوم بعد صلاة الفجر فينشغل المرء بالأذكار وقراءة القرآن إلى شروق الشمس ويمكن للمرأة القيام ببعض الأعمال المنزلية وفي الحديث (اللهم بارك لأمتي في بكورها)
وعند القيام بأعمال البيت يبقى لسانك رطبا بذكر الله
وهذه فتوى للشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن حكم قراءة القرآن والاستماع إليه من المسجلات أثناء القيام بأعمال البيت
http://safeshare.tv/w/gOCfxWLJVv


الساعة الآن 12:42 بتوقيت مكة المكرمة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000